6 علامات شائعة تدل على تحرّك اللولب من موضعه

6 علامات شائعة تدل على تحرّك اللولب من موضعه

اللولب من وسائل منع الحمل الشائعة التي تتميّز بفعاليتها كبيرة شرط استخدامه بشكلٍ سليم واتباع إرشادات الطبيب، ولكنّه قد يرتبط في بعض الحالات بمشاكل تنتج عن تحرّك اللولب من مكانه. نعدّد في هذا الموضوع من موقع صحتي العلامات والأعراض التي تدلّ على أنّ اللولب تحرّك من الرحم وهو المكان الذي يضعه فيه الطبيب.

 

- تغيّر طول الخطّين التابعين للولب:

يمكن تحسّس الخطّين التابعين للولب بعد تثبيته في مكانه من قبل الطبيب، الذي يعمد إلى تثبيت الطول فيهما. فأيّ زيادة أو نقصان في طول الخطين، تعني أنّ اللولب يتعرّض للانزلاق ويتحرّك من مكانه وبالتالي لا يعود قادراً على القيام بمهمّته وهي منع حدوث الحمل.

 

- الشعور باللولب في المهبل:

أحياناً، قد تنتبه المرأة إلى أنّها تشعر بجزء من اللولب في المهبل، ممّا يعني أنّه لم يعد موجوداً في الرحم. وهذا التحرّك للولب من الرحم إلى المهبل عادةً ما يكون مصحوباً بعدم الارتياح وبعض الألم.

 

- الإحساس بجسم غريب أثناء العلاقة:

عندما يتحرك اللولب من موضعه، يمكن أن يشعر بذلك الزوجان أثناء العلاقة الحميمة لا سيّما الزوج، وذلك من خلال الشعور بوجود جسم غريب وصلب أثناء الممارسة الجنسية وبروز اللولب من عنق الرحم.

 

- الشعور بالألم أثناء العلاقة الحميمة:

يمكن أن يكون الشعور بالألم أثناء ممارسة العلاقة الحميمة علامة على تغيّر مكان اللولب، خصوصاً إذا كانت المرأة لا تشعر بهذا الألم من قبل رغم تركيب اللولب.

 

- إفرازات مهبلية:

في حال ملاحظة أيّ تغيّرات في الإفرازات المهبلية، من حيث شكلها أو قوامها أو لونها ورائحتها، فإنّ ذلك قد يكون مؤشّراً إلى تحرّك اللولب من موضعه.

 

- آلام وتقلصات في البطن:

عندما يطرد الرحم اللولب بعد وضعه، ينتج عن ذلك الشعور بتقلصات مفاجئة وشديدة وآلام في أسفل البطن.

 

تستدعي العلامات المذكورة استشارة الطبيب بشكلٍ فوري، لأنّ تحرّك اللولب قد يتسبب في بعض الحالات بمشاكل وأعراض جسدية مثل النزيف الحاد والتقلصات الشديدة بالإضافة إلى زيادة خطر الإصابة بالعدوى والتي تشمل الحمى والتوعك والتعب المستمر.

 

اطرحوا اسئلتكم حول المشاكل الجنسية التي تعانون منها على أخصائيين في هذا المجال من خلال استشارة الكترونية تحصلون عليها عبر موقع www.sohatidoc.com


لقراءة المزيد عن اللولب اضغطوا على الروابط التالية:

‪ما رأيك ؟
من انوثة