كلّ ما يجب أن تعرفيه حول حقنة منع الحمل كل شهر!

كلّ ما يجب أن تعرفيه حول حقنة منع الحمل كل شهر!

عندما يرغب الزوجان في تحديد النسل، ومنع حدوث الحمل، فهناك مجموعة واسعة من الوسائل التي تساعد على تحقيق هذا الأمر. ومن بين وسائل منع الحمل، يمكن أن نذكر حقنة منع الحمل كل شهر، والتي سوف نطلعكِ عليها اكثر من خلال السطور القادمة.

 

حقنة منع الحمل كل شهر

حقنة منع الحمل هي حقنة تحتوي على هرمونات، إما البروجستين وحده، أو البروجستين والإستروجين معاً، والتي تمنع جسمك من إطلاق البويضات وتثخن المخاط في عنق الرحم. أنتِ بحاجة إلى حقنة واحدة مرة واحدة كل شهر أو مرة واحدة كل ثلاثة أشهر يقوم بإجرائها الطبيب طبعاً. فهذا النوع من الحقن، وبمجرد حقنها، لا يمكن عكسها، أي في حالة الإصابة ببعض الآثار الجانبية فلا يمكن الحدّ من مفعول الحقنة يشكلٍ سريع. الطريقة التي تعمل بها تشبه حبوب منع الحمل أو الحلقة، إلا أنه لا يجب عليك أن تتذكري تناولها كل يوم أو أسبوع، ولكنها على الأرجح ليست الخيار الأفضل في حال كنتِ تخافين من الحقن.

 

كيف تعمل حقنة منع الحمل كل شهر؟

تعمل الهرمونات التي يتم توصيلها عن طريق الحقن المشترك لوسائل منع الحمل بشكل أساسي على منع الحمل لمدة شهر عن طريق:

- منع التبويض (إطلاق البويضة).

- تكثيف مخاط عنق الرحم مما يجعل من الصعب على الحيوانات المنوية السباحة والوصول على البويضة.

- ترقق بطانة الرحم مما يجعل من الصعب إجراء عملية الزرع.

كما ان الحقنة الشهرية المشتركة (أي التي تحتوي على البروجستين والإستروجين) قد تكون آمنة. إذا كنتِ حاملًا أثناء استخدامك لحقن منع الحمل المشترك، فلن تؤذي أبداً جنينكِ (طبعاً في حال لم تكتشفي حملكِ بعد).

كما أن الحقن لن تتسبب في إنهاء الحمل. بعد التوقف عن حقنة منع الحمل كل شهر، قد يكون هناك تأخير في استعادة الخصوبة، مما يعني قدرتك على الحمل. ومع ذلك، يجب أن تعود خصوبتك في غضون بضعة أشهر بعد الحقنة الأخيرة.

 

لقراءة المزيد حول وسائل منع الحمل اضغطوا على الروابط التالية:

كيف يُمكن الوقاية من الحمل بلا وسائل منع الحمل؟

بعد الأربعين... إليكِ الوسائل الأفضل لمنع الحمل

إليكم الأسئلة الأكثر شيوعاً حول وسائل منع الحمل

 

‪ما رأيك ؟
من انوثة