لماذا يفشل التلقيح الصناعي؟

لماذا يفشل التلقيح الصناعي؟

لكل مشكلة طبية يحاول الأطباء إيجاد حلول بديلة فمثلاً لمشكلة تأخر الحمل وجد الأطباء حل التلقيح الصناعي أو طفل الأنبوب ولكن في بعض الأوقات حين لا تُستوفى الشروط الكافية يبوء الحل بالفشل أيضاً. تعاني الكثير من النساء من التأخر بالحمل ومشكلة في معالجته ومن أهم الأسباب التي تؤدي الى فشل هذا العلاج هي البويضات الضعيفة التي تحملها المرأة في الحمل وتؤدي أيضاً الى فشل عملية التلقيح الصناعي. سنتكلم اليوم في هذا المقال من صحتي عن أبرز الأسباب التي تؤدي الى فشل هذا التلقيح.

 

كيف يحدث حمل التوأم؟

 

- عمر المرأة: كلما كبرت المرأة الراغبة بالزواج والحمل قلت نسبة نجاح حملها بشكل طبيعي. فتلجأ في بعض الأوقات الى التلقيح الصناعي الذي يؤثر عمرها فيه على نسبة نجاح هذا الأخير أو فشله. فكلما زاد العمر ينخفض معدل النجاح حتى يصل الى نسبة ٨٪ في عمر الأربعين. من أهم الأسباب التي تؤدي الى فشل هذا العلاج هي البويضات الضعيفة التي تحملها المرأة في هذا العمر فتكون غير قادرة على التقاط الحيوانات المنوية وهنا يبدأ الطبيب المعالج بوصف العقاقير المناسبة لمحاولة إنعاش البويضات.

 

- نوع الحيوانات المنوية وعددها: أسباب فشل التلقيح قد تكون عدم جودة الحيوانات المنوية ووجود تشوه فيها ويمكن أن يكون أيضاً بطء حركتها في الوصول الى البويضة وتلقيحها.

 

لماذا يفشل التلقيح الاصطناعي؟

 

- فشل بنقل الجنين: إن المسؤولية هنا تقع على عاتق الطبيب الذي يقوم بعملية التلقيح لانه إن لم يتمتع بالمهارة الكافية في نقل البويضة المخصبة الى داخل الرحم الى مكانها الصحيح، أو قد تعاني المرأة الراغبة بأن تلقح صناعياً أحياناً ببعض التشوهات في الرحم أو السرطانات التي تصيب هذا الأخير فتفشل كل العملية.

 

- التدخين والكحول: إذا كانت المرأة من مدمني التدخين أو الكحول أو الإثنين معاً يمكن أن تؤثر نسبة النيكوتين بشكل كبير على عملية نجاح أو فشل التلقيح الصناعي.

 

ما هو التلقيح الاصطناعي و مراحله؟

 

- مشكلة الوزن: إذا كانت تعاني المرأة من وزن زائد وقررت الخضوع للتلقيح الصناعي هناك احتمال كبير بأن تفشل العملية بأسرها بسبب وزنها الزائد.

‪ما رأيك ؟
من انوثة