ما مدى فعالية علاج العقم بالخلايا الجذعية؟

ما مدى فعالية علاج العقم بالخلايا الجذعية؟

تلعب الخلايا الجذعية دوراً مهماً في الطب الحديث، المعروف باسم الطب التجديدي (Regenerative medicine). نظراً لقدرتها على التجدد، يُنظر إلى الخلايا الجذعية على أنها أداة واعدة لتحسين علاجات العقم لدى النساء والرجال. ولكن، كيف يمكن علاج العقم بالطب التجديدي؟

 

علاج العقم بالخلايا الجذعية

لقد ثبت، وفقاً لدراسة نشرتها مجلة Journal of Stem Cell Research & Therapy أن خلايا البويضات الناضجة وكذلك خلايا الحيوانات المنوية يمكن زراعتها في المختبر، مما يزيد الأمل في علاجات العقم الجديدة. كان هناك أيضاً دليل على أنه يمكن تخصيب البويضات وزرعها في رحم المرأة والاستمرار في إنتاج ذرية حية. يمكن للحيوانات المنوية والبويضات المصطنعة أن تنهي العقم في المستقبل القريب، ويمكن تطوير الخلايا الجذعية إلى أي نسيج في جسم الإنسان. يعتقد العلماء أنها مسألة وقت فقط قبل استخدام هذه التقنية كعلاج بديل للتلقيح الاصطناعي.

في الوقت الحاضر، هناك أيضاً اتجاه جديد لتجديد شباب المبيض، باستخدام عوامل نمو الخلايا الجذعية لتحسين التبويض للمبايض الأكبر سناً. ومع ذلك، لكي تصبح كل هذه التقنيات حقيقة، يجب أولاً معالجة العديد من المخاطر المحتملة والمخاوف الأخلاقية المتعلقة باستخدام الخلايا الجذعية. إذا نجح العلاج، يمكن أن يشمل النساء الأكبر سناً بعد انقطاع الطمث.

 

بعض النصائح لتعزيز الخصوبة

- من المهم اتباع نظام غذائي صحي خالي من الدهون المشبعة والسكريات، وغنيّ بالبروتينات والالياف الغذائية. أي من المهم الإكثار من تناول الفواكه والخضار، وتجنب المقالي واللحوم الغنية بالدهون.

- ممارسة الرياضة بشكلٍ منتظم، ولمدة لا تقلّ عن 30 دقيقة في اليوم. يمكن ممارسة التمارين الرياضية الخفيفة والمعتدلة، ولكن طبعاً تحت اشراف الطبيب المختص.

- زيارة الطبيب بانتظام واجراء الفحوصات الطبية اللازمة، وفي حال وجد أنكِ تعانين من ايّ مشكلة تؤثر على الخصوبة والقدرة على الحمل، فقد يتمّ تشخصيها وعلاجها مبكراً.

 

لقراءة المزيد عن الخصوبة اضغطوا على الروابط التالية:

‪‪مقالات ذات صلة
‪‪إقرأ أيضاً
‪ما رأيك ؟
من انوثة