إتبعوا هذه النصائح لتجنّب عسر الهضم في رمضان

إتبعوا هذه النصائح لتجنّب عسر الهضم في رمضان

بعض العادات الغذائية الخاطئة التي يتبعها الصائمون خلال شهر رمضان من الممكن أن تسبب لهم الكثير من المتاعب في الجهاز الهضمي. فما هي هذه الأخطاء التي على الصائمين تجنّبها للحفاظ على صحة وراحة الجهاز الهضمي؟ الجواب في السطور التالية.

أسباب عسر الهضم في رمضان

تناول الطعام بإفراط: بعد ساعات طويلة من الصيام، يعمد الصائم إلى تناول الطعام بكثرة لأنه يشعر بالجوع الشديد، وهذا يؤدي إلى إدخال كميات هائلة من الطعام إلى المعدة تفوق قدرتها على الاستيعاب.

كثرة أنواع الأطعمة: نرى على طاولة الإفطار الكصير من أصناف الأطعمة، والصائم يريد أن يتذوّق جميع الأطباق، وهذا يؤدي إلى تناوله كميات كبيرة من الطعام، وبالتالي إصابته بعسر الهضم.

نوعية الأطعمة: تشتهر موائد رمضان بالأطعمة الغنية بالدسم والدهون واللحوم والتوابل على أنواعها، وهذه الأطعمة الدسمة تؤدي إلى الإصابة بحموضة المعدة والارتجاع المريئي. كما أن هذه المشاكل الهضمية تنتج أيضاً عن تناول الكثير من الحلويات الرمضانية الغنية بالسمن والزبدة والقشدة الكاملة الدسم، غضافة إلى طريقة تحضير هذه الحلويات التي غالباً ما تكون مقلية ومغمّسة بالقطر المصنوع من السكر الأبيض.

الاستلقاء بعد تناول الطعام: لعل هذه العادة هي من أكثر الأمور التي تؤدي إلى الإصابة بعسر الهضم وبحموضة المعدة لذلك يجب تجنّبها.

المشروبات: ترافق إفطارات رمضان أيضاً المشروبات المحلاة إضافة إلى المشروبات الغنية بالكافيين مثل القهوة والشاي إضافة إلى المشروبات الغازية، وكل هذه المشروبات تؤدي أيضاً إلى الإصابة بالحموضة والارتجاع المريئي.

نصائح لتجنّب عسر الهضم

- من الضروري أن يقوم الصائم بتناول كميات أقل من الأكل، وأن لا يفرط في تناول الطعام مرة واحدة على الإفطار، بل يمكنه تقسيم الكمية إلى وجبات صغيرة بين الإفطار والسحور، فيؤجل تذوّق بعض الأطباق وعدم تناول الحلويات مباشرة بعد الوجبة الرئيسية.

- ومن جهة أخرى، فإن تناول الطعام ببطء يساعد ايضاً في التقليل من كمية الأطعمة التي سيستهلكها الصائم على وجبة الإفطار لأنه يمنح الفرصة لدماغه بأن يرسل إشارات الشبع إليه فيتوقّف عن الطعام في الوقت المناسب.

- من المفيد بدء الإفطار بطبق من سلطة الحساء الذي يساعد المعدة على استقبال الطعام، وبعد ذلك طبق من السلطة التي تحتوي على خضروات طازجة تساعد في الشعور بالشبع وتسهّل الهضم.

- تجنّب الاستلقاء بعد تناول الطعام بل الذهاب للمشي قليلاً بعد الأكل وذلك للحماية من الارتجاع المريئي والتخفيف من تناول المشروبات الغمية بالسكر والكافيين، والتقليل من تناول الحلويات الرمضانية المقلية والدسمة والتي تحتوي كميات هائلة من السكر.

اطلعوا على المزيد من الإرشادات الغذائية لشهر رمضان:

هذه الأعشاب تساعدكم على مقاومة العطش في رمضان

تناولوا مشروب العرقسوس في رمضان وتمتّعوا بفوائده!

الغريبة من أشهر أنواع الحلويات الرمضانية... كم تحتوي من سعرات حرارية؟


‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا