لهذه الأسباب تجنّبوا الأسماك الغنية بالزئبق

لهذه الأسباب تجنّبوا الأسماك الغنية بالزئبق

تسمعون عن بعض الأسماك أنها غنية بالمعدن الثقيل، الزئبق Mercury ولذلك تُحذَّر النساء الحوامل من تناولها خلال فترة الحمل لأنه لها تأثيرات خطيرة على الجنين. في السطور التالية، سوف نطّلع وإياكم على الخطر الذي تشكله هذه المادة على صحة الإنسان إذا تراكمت في جسمه.


الزئبق في الأسماك

الأسماك والمحاريات تمثل جزءاً مهماً من النظام الغذائي الصحي كونها تحتوي على نسبة عالية من البروتين المفيد ومن الأوميغا 3 وعناصر غذائية مفيدة أخرى، مع القليل من الدهون. ولكن المعروف أيضاً أن معظم الأسماك وثمار البحر تحتوي على كمية من مادة الزئبق التي يمكن أن يكون لها تأثير سلبي على الصحة.

يتركز الزئبق في أجسام بعض أنواع الأسماك والمحار أكثر من غيرها، ويكون على شكل مادة "ميثيل الزئبق" أو Methylmercury، وفي الكثير من الأحيان لا يشكل هذا الأمر هاجساً صحياً عند الناس، ولكنه من الممكن أن يكون خطيراً على نمو الجهاز العصبي عند الأجنة أو عند الأطفال الصغار، أو من الممكن أن يكون له تأثير سام على صحة الراشدين إذا كانت الكميات التي دخلت إلى أجسادهم هائلة ومبالغ بها، مما ينتج عنه مشاكل صحية في الجهاز العصبي وفي القلب.

وترتبط هذه الحالة أولاً بأنواع الأسماك التي يتم تناولها، وثانياً بالكمية، لذلك فإن إدارة الأغذية والأدوية (إف دي أي) و وكالة الحماية البيئية (إي بي أي)  تنصح النساء في سن الإنجاب، والحوامل، والمرضعات، والأطفال بتجنب بعض أنواع الأسماك و بأكل الأسماك والمحاريات التي تحتوي على مستويات أقل من الزئبق.

والجدير بالذكر أن الجسم يتخلص من الزئبق ببطء من خلال البول والبراز وحليب الثدي، وأن الأشخاص الذي يعانون من تراكم الزئبق سوف تحتاج أجسامهم إلى سنة كاملة للتخلص من مخزون الزئبق بعد التوقّف عن تناول الأسماك الغنية بهذا المعدن والإبتعاد عن كل مصادره.


أي أسماك نستهلك؟

أبرز الأسماك الغنية بالزئبق هي سمك القرش، سمك ماكريل، أبو سيف وسمك Tealfish. أما الأسماك التي يُنصح بتناولها باعتدال لأن محتواها من الزئبق متوسّط فهي التونة، سمك مارلين، بلوفيش، روكفيش، الماكريل الإسباني وسرطان البحر.

أما الأسماك التي لا تحتوي على كمية كبيرة من الزئبق وهي آمنة للإستهلاك حتى من قبل الأطفال والحوامل فأبرزها السلمون، الرينجة، الأنشوفة، السلور، البوري، جراد البحر، السردين والمحار.

المزيد حول المأكولات البحرية في ما يلي:

إستمتعي بالمأكولات البحرية الآمنة خلال الحمل

طريقة سهلة لتحضير شوربة ثمار البحر المميّزة!

لا تهملي المأكولات البحرية عند التخطيط للحمل







   

‪ما رأيك ؟