هل تناول الجرجير يرفع الضغط؟

هل تناول الجرجير يرفع الضغط؟

الجرجير هو عبارة عن نبات ذات اللون الأخضر الداكن مورق ينمو في مياه الينابيع الطبيعية. فالجرجير، وعلى الرغم من أنه يُستخدم غالباً لتزيين الاطباق الشهية، الّا ان تناوله يوفر الكثير من الفوائد الصحية المهمة. ولكن، هل ماذا عن تأثيره على ضغط الدم؟

 

الجرجير هل يرفع الضغط؟

على غرار الخضراوات الورقية الأخرى، يحتوي الجرجير على مستوى عالٍ من النترات الغذائية. وعلى عكس النترات التي تضاف للحفاظ على اللون وإبطاء نمو الكائنات الحية الدقيقة في اللحوم المصنعة، تعتبر هذه النترات من العناصر الغذائية الأساسية لنمو النباتات.

في دراسةٍ نشرت في The New England Journal Of Medicine، أعطى الباحثون 17 من مكمّلات نترات لمجموعة من الاشخاص غير المدخنين، أو ما يعادل النترات الموجود في 150 إلى 250 غراماً من الخضروات كثيفة النترات.

ولوحظ عند المشاركين انخفاضاً في ضغط الدم الانبساطي بمتوسط 3.7 ملم زئبق في ثلاثة أيام فقط. يشير هذا إلى أن حصص الخضروات الغنية بالنترات يمكن أن يكون لها تأثير وقائي ضد ارتفاع ضغط الدم.

وفقاً لدراسة أجريت عام 2013 ونشرت في مجلة British Journal of Clinical Pharmacology، فإن الأطعمة التي تحتوي على النترات الغذائية مثل الجرجير لها فوائد متعددة للأوعية الدموية.

وتشمل هذه الفوائد خفض ضغط الدم، وتثبيط تراكم الصفائح الدموية، والحفاظ على الخلل البطاني أو تحسينه. بشكل عام، أظهرت الأبحاث أن اتباع نظام غذائي يحتوي على جميع أنواع الفواكه والخضروات قد يساعد الشخص في الحفاظ على ضغط دم صحي.

 

فوائد أخرى للجرجير

يساعد على إبطاء شيخوخة الجلد

 يتكسر الإيلاستين والكولاجين في الجلد بسبب أشعة الشمس. يمكن لمركب يسمى Isothiocyanate (ITC) وفيتامين C الموجود في الجرجير أن يساعد في إيقاف ومنع انهيار الكولاجين والإيلاستين ويؤدي إلى زيادة إنتاج الكولاجين مما يؤدي إلى بشرة أكثر شباباً وصحة ومرونة.

 

يساعد في محاربة سرطان الثدي والقولون

 مركب فينيلثيل إيزوثيوسيانات (PEITC) الموجود بكثرة في الجرجير، يتداخل مع بروتين مهم في تطور السرطان. يقوم بإيقاف إشارة تسمى عامل نقص الأكسجة المحفز (HIF) وهي إشارة يتم إطلاقها من أجل انتشار الأورام السرطانية إلى الأوعية الدموية الأخرى. وبالتالي فإن هذا يحرم الورم من النمو ويبطئ انتشار الخلايا السرطانية.

 

يحسن صحة العين

تم العثور على مركبات لوتين وزياكسانثين في الجرجير التي تساعد على منع الضوء الأزرق من الوصول إلى شبكية العين مما يعني تقليل الضرر التأكسدي الناجم عن الضوء والذي قد يؤدي إلى الضمور البقعي المرتبط بالشيخوخة (AMD).

 

لقراءة المزيد حول ضغط الدم اضغطوا على الروابط التالية:

للسيطرة على ضغط الدم... تناولوا هذه الأطعمة!

العلاقة الكاملة بين النقرس والضغط المرتفع... هذه تفاصيلها!

إذا كنتم تعانون من الضغط المرتفع...لا تتناولوا هذه التوابل!

 

‪ما رأيك ؟
من انوثة