طرق طبيعيّة وأخرى طبّية لإزالة الحبوب من الظهر

طرق طبيعيّة وأخرى طبّية لإزالة الحبوب من الظهر

تُعتبر الحبوب من أبرز المشاكل الجلديّة شيوعاً وإزعاجاً، خصوصاً إذا انتشرت في منطقة الظّهر حيث لا يُمكن رؤيتها بشكلٍ جيّد من أجل العمل على إزالتها.

نستعرض في هذا الموضوع من موقع صحتي بعض الطّرق الطبيعيّة والطبّية التي من شأنها المُساهمة في إزالة الحبوب من الظّهر.

 

وصفات طبيعيّة

 

هناك بعض الوصفات الطبيعيّة التي تُساهم في إزالة الحبوب من الظّهر، والتي يُنصح باستشارة الطّبيب أو أخصائي الأمراض الجلديّة بشأنها قبل محاولة تطبيقها على البشرة، نعدّد أبرزها في ما يلي:

 

الألوفيرا:

يُمكن للألوفيرا أن تُطهّر المنطقة المُصابة بالحبوب وأن تُزيل الاحمرار منها، بالإضافة إلى أنّها قادرةٌ على التّخفيف من تورّم الندوب الناجمة عن هذه الحبوب.

 

- السكر البنّي:

يؤدّي تقشير الجلد باستخدام السكر البني مرةً كلّ أسبوع إلى زيادة نعومة منطقة الظهر، ولكن في حال ملاحظة أيّ آثارٍ جانبيّة بعد الاستعمال، يُنصح بتجنّب التكرار الأسبوعي للعمليّة وتطبيقها في المقابل مرةً فقط كلّ أسبوعين أو كلّ 3 أسابيع.

 

- الأفوكادو والعسل والزبدة والشوفان:

يعمل الأفوكادو على تهدئة البشرة التي تعمل الحبوب في الظّهر على تهييجها، كما أنّ هذه الوصفة من شأنها أن تحدّ من الاحمرار الناتج عن هذه الحبوب وتمنع حدوث العدوى الجلديّة. ويكون الاستخدام من خلال تدليك البشرة بخليط العسل والزبدة ودقيق الشوفان والأفوكادو، ممّا يجعل منطقة الظّهر أكثر نعومة.

 

حلول طبّية

 

بالإضافة إلى الوصفات الطبيعيّة، هناك أيضاً بعض الحلول الطبّية التي يُمكن أن تُزيل الحبوب من منطقة الظهر:

 

- الكريمات الموضعيّة:

تُعتبر الخيار الأوّل في علاج الحبوب والتخلّص منها، وغالباً ما تُباع هذه المستحضرات من دون الحاجة إلى وصفةٍ طبّيةٍ ولكن يُنصح دائماً باللجوء إلى الطّبيب والالتزام بإرشاداته في هذا الخصوص.

ويُفضّل وضع الكريم على المنطقة المُصابة بأكملها، وليس على النتوءات وحدها بمعدّل مرة أو مرتين في اليوم، وتظهر نتائج هذا العلاج خلال 4 إلى 8 أسابيع تقريباً.

 

- المُضادات الحيويّة:

هي الأدوية التي تقتل البكتيريا المُسببة للحبوب التي تظهر على الظّهر كما أنّها تعمل على تقليل الالتهاب الذي يُمكن أن ينتج عن هذه الحبوب. يُنصح باللجوء إلى الطّبيب قبل شراء هذه الأدوية.

 

- الليزر والتقشير الكيميائي:

يُمكن أن يُخفّف الليزر من مستويات البكتيريا التي قد تظهر في منطقة الظهر نتيجة الحبوب، ويعالج التقشير الكميائي وجود هذه الحبوب ويعمل على إزالتها.

 

كلّ هذه الحلول الطبيعيّة والطبّية لا بدّ من استشارة الطّبيب بشأنها وهو الذي يصف الطريقة الأنسب، بعد الاطّلاع على الحبوب وفحصها، ويكون تحديد العلاج استناداً إلى نوعيّة الحبوب والبشرة.

 

وسّعوا معلوماتكم حول طرق التخلص من الحبوب عبر موقع صحتي:


وصفات منزلية ستخلصكم من حبوب الظهر

كيف تتخلّصين من البثور البيضاء؟

هل بشرتكم دهنية وتعانون من حب الشباب؟ اليكم العلاج الفعال

‪ما رأيك ؟