ما هي ميزات وعيوب ماء الميسيلار لتنظيف الوجه؟

ما هي ميزات وعيوب ماء الميسيلار لتنظيف الوجه؟

بغض النظر عن مقدار وقت الفراغ الذي يتمتع به الشخص، فمن المحتمل أنه ما زال يحلم بروتين مبسط للعناية بالبشرة. وبالتالي، فإن المنتج الذي يدعي إزالة الماكياج وتنظيف البشرة دفعة واحدة سيؤدي إلى الحصول على موافقة من غالبية الناس. وهذا المنتج الذي يبدو أنه يحمل كل الصفات الناجحة يسمى ماء الميسيلار.

 

ما هو ماء الميسيلار بالضبط؟

مياه الميسيلار ليست مجرد مياه عادية يتم إعادة تعبئتها في زجاجة فاخرة. بل هي في الواقع مياه مليئة بجزيئات الزيت العالقة الصغيرة المعروفة باسم المذيلات. هذه الجزيئات يمكن أن تلتصق بالأوساخ والزيت من جانب والماء من الجانب الآخر. تركيبة فريدة تجعل الميسيلار رائعة في التخلص من الشوائب وترطيب البشرة في نفس الوقت.

بشكل أساسي، يتم وصف مياه الميسيلار على أنها مزيل مكياج شامل ومنظف وشبه مرطب. وفي حين أن المنظفات الأخرى يمكن أن تزيل الزيوت الطبيعية من الجلد، فإن ماء ميسيلار ألطف بكثير لأنه يستطيع التخلص من الشوائب عن طريق جذبها إلى الجزيئات المعلقة في محلول الماء، مما يقلل احتمالية جفاف البشرة وتهيج الجلد.

هذه الطبيعة اللطيفة تجعله مثالياً للأشخاص ذوي البشرة الحساسة، فيما يمكنه أن يساعد أيضاً في مكافحة الجفاف من خلال عنصر مرطب يسمى الجلسرين.

 

هل يعمل هذا المنتج فعلاً؟

مثل أي منتج للعناية بالبشرة، يجب أن يكون لديكم توقعات واقعية عند استخدام ماء الميسيلار. فصحيح أنه رائع لتنظيف الأوساخ الطفيفة، ولكنه في المقابل لا يخترق الجلد بدرجة كافية لتنظيفه بعمق. يستخدمه بعض الناس بشكل أساسي لإزالة المكياج، لكن خصائصه الخفيفة تعني أنه غالباً ما يفشل في إزالة المنتجات السميكة أو المقاومة للماء مثل كريم الأساس الثقيل والماسكارا.

 

مواضيع إضافية للعناية بالبشرة: 

لمكعبات الثلج فوائد مذهلة على البشرة... ما هي؟

بشرتك دهنية وحسّاسة في الوقت نفسه؟ هذه هي خطوات العناية بها

ندوب الوجه... ما هي تقنيات التخلص منها؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة