رياضة الجري... ليست الأسهل كما يعتقد البعض!

رياضة الجري... ليست الأسهل كما يعتقد البعض!

الكثير من الأشخاص يمارسون رياضة الجري بطرق مختلفة، ويفضلونها عن الرياضات الأخرى. وذلك، لأنّها وسيلة مهمّة لحرق كميات من السعرات الحرارية والتخلص من كمية لا بأس بها من الدهون. كما تساعد على تنشيط الدورة الدموية وتقوية عضلة القلب، وتقوية وشد عضلات الجسم. فما هي النقاط التي يجب أن تضعوها في اعتباركم قبل البدء في الجري؟.

 

نصائح لممارسة الجري

 

- أولا، قبل البدء بالركض، يجب القيام ببعض التمارين البسيطة للإحماء، لتجنب التهاب العضلات و تشنّجها. أمّا بعد الإنتهاء من عملية الجري، يجب تهدئة العضلات.

 

- ثانيًا، يجب اختيار الملابس والأحذية المخصصة لهذه الرياضة، والتي تريحكم وتحسّن من أدائكم.

 

- ثالثًا، لا تضغطوا على أنفسكم لممارسة الركض بشكل سريع، خصوصًا في أول مرة. فلن تحققوا هدفكم، ما يقلّل من الحافز الذي يدفعكم لممارستها.

 

- رابعًا، عند الشعور بألم شديد في العضلات، يجب التوقف عندما يلزم الأمرن ولا تضغطوا على مكان الألم.

 

- خامسًا، يجب التنفس من كلاً من الأنف والفم لثلاث عدات، ثم كتم النفس لعدة واحدة ثم الزفير مرّتين. قد يلتبس ذلك عليك في البداية، لكن متى تعودت على طريقة التنفس الصحيحة، ستتفاجئ بقدرتك على الجري بلهاث أقل ولمسافة أطول.

 

أمّا بالنسبة للغذاء، يجب تناول البروتينات الخالية من الدهون، كالبيض، السالمون، الحبوب الكاملة، والفواكه والخضار. بالإضافة إلى تزويد الجسم بكميات الماء التي يحتاجها بعد الركض، خصوصًا عند الشعور بالعطش.

أخيرًا، لا يجب التوقف عن الجري، لأنكم تحرمون جسمكم من القدرة على ممارستها مجددا. لذلك، لابد من البحث عن الحافز الذي من أجله تمارسون الرياضة. 

‪ما رأيك ؟
من انوثة