حتى التفكير في العلاقة الحميمة له فوائد

حتى التفكير في العلاقة الحميمة له فوائد

يشدد الكثير من الاطباء على ان العلاقة الجنسية تعود بالكثير من الفوائد على صحة المرأة والرجل على حد سواء، ان لناحية حرق كميات كبيرة من السعرات الحرارية، أو لناحية تحريض الدماغ على إفراز مواد تؤدي إلى الشعور بالراحة النفسية والجسدية. الا ان الأبحاث الأخيرة ذهبت أبعد من ذلك بكثير للحديث عن فوائد التفكير في العلاقة الجنسية. وهذا ما سنقدمه في هذا الموضوع عبر موقع صحتي.

 

فوائد التفكير في العلاقة الجنسية

 

- اسعاد الجسم: يشدد الاطباء على انه اذا كان الشخص يفكر في أن جسمه جميل ولا يخجل منه، فان هذا الأمر قد يكون مفيداً للدماغ، ويجعله أكثر استعداداً لمنحه نشوة قوية في خلال ممارسة المعاشرة الحميمة مع الشريك.

 

- مفيد للدماغ: أكد باحثون بريطانيون أن الاشخاص الذين اعتادوا على التفكير في الجنس؛ يملكون كفاءة عالية في التفكير بشكل عقلاني.

 

يخفف الآلام: ان هرمون أوكسيتوسينا الذي يفرزه الدماغ أثناء الممارسة الحميمة، والتفكير في الجنس، يعتبران من مسكنات الآلام الطبيعية عند الإنسان، هذا فضلاً عن انه قد يكون واحداً من الأمور التي تعطي القدرة ليس فقط على التحمل بل ايضاً قدرة كبيرة على الصبر.

 

يخفف التوتر العصبي: ليس فقط ممارسة الجنس يخفف التوتر العصبي، بل إن مجرد التفكير فيه يمنح ذلك أيضاً، ويشعر براحة نفسية خاصة.

 

- يعزز جهاز المناعة عند الإنسان: أشارت دراسة بريطانية اجريت في العام 2004  الى أن الأزواج الذين يمارسون المعاشرة الحميمة مرتين في الأسبوع، يكبر عندهم مستوى مادة تسمى «إيمونوغلوبولينا.أ»، التي تعمل على تعزيز جهاز المناعة، في جسم الانسان.

 

- يساعد على النوم: ان التفكير في العلاقة الجنسية، يلعب الدور نفسه الذي تلعبه المعاشرة الحميمة؛ لناحية الوصول الى على نوم هادئ طوال الليل.

 

اقرأوا المزيد من المعلومات عن الرغبة الجنسية عند الرجل والمرأة:

 

تراجع الرغبة الجنسية عند المرأة: الأسباب والعلاجات

هذه هي الأسباب التي تقف وراء تراجع الرغبة الجنسية عند الرجل!

تفادوا الأسباب التي تؤدي الى تعارض الرغبة الجنسية بين الزوجين

‪ما رأيك ؟
من انوثة