العلاقة الحميمة الخمسين مفيدة لصحتك

العلاقة الحميمة الخمسين مفيدة لصحتك

يحدث في كثير من الاحيان ان تبلغ المراة عامها الخمسين، فتشعر بعدم الرغبة في العلاقة الحميمة، ولكن للعلاقة الحميمة في هذه السن فوائد كثيرة بالنسبة الى المرأة، قد تجهلها في بعض الاحيان، او تحتاج الى تذكيرها بها. اليك في هذا المقال ابرز فوائد الجنس بعد الخمسين للنساء. 

 

أولاً، من الناحية الصحية يساعد الجنس بعد سن الخمسين النساء على حمايتهن من التعرض لارتفاع ضغط الدم، وبالتالي فهذه الطريقة تحمي المراة ايضاً من التعرض لنوبات قلبية في هذه السن. وهنا نتحدث عن ارتفاع الدم المفاجئ الذي يجب أن تتوقى منه المرأة بعد سن الخمسين. 

 

ثانياً، كذلك يمكن للعلاقة الحميمة ان تفيد المراة بعد سن الخمسين لجهة حمايتها من تصلب الشرايين ايضاً، في حين أن الرجال هم اكثر عرضة لهذا الامر منهن. وقد ينتج عن تصلب الشرايين العديد من المشاكل الصحية، لذا تعتبر الوقاية منها ضرورية في هذا العمر، وتساعد العلاقة الحميمة على تحقيق هذا الامر لدى النساء اللواتي تجاوزن الخمسين. 

 

ثالثاً، من الفوائد ايضاً التي تعكسها العلاقة الحميمة على النساء اللواتي تجاوزن سن الخمسين، نذكر عدم تعرض المهبل لديهن لانكماش، وهذا الامر غالباً ما يصيب النساء في سن الخمسين بعد انقطاع الدورة الشهرية. في هذه الحالة، تعمل العلاقة الحميمة على حماية المرأة من هذا الامر، فهي تزيد من رطوبة المهبل وتجعله في حالته الطبيعية، خصوصاً إن اقامت المراة العلاقة أكثر من مرتين في الأسبوع. 

 

رابعاً، للعلاقة الحميمة تأثير أيضاً على الصحة النفسية لدى المراة بعد سن الخمسين، حيث انها تعزز ثقتها بنفسها. فالمراة غالباً ما تصاب بالاكتئاب وعدم الرضى عن الذات بعد سن الخمسين، خصوصاً بعد انقطاع الدورة الشهرية، ولكن العلاقة الحميمة ستعيد اليها ثقتها بنفسها وتعززها، وتساعدها على تقبل المرحلة المتقدمة التي وصلت اليها في حياتها.

 

اقرأوا المزيد عن هذا الموضوع من خلال موقع صحتي:

 

حافظا على حياتكما الجنسية حتى بعد الخمسين

كيف تحافظ على نشاطك الجنسي في سن الشيخوخة؟

الوقاية من تخلخل العظام: الكالسيوم والفيتامين دي والنشاط الجسدي

‪ما رأيك ؟
من انوثة