لا علامات تحذيرية للكولسترول الضارّ... كيف يمكن أن تحموا أنفسكم منه؟

لا علامات تحذيرية للكولسترول الضارّ... كيف يمكن أن تحموا أنفسكم منه؟

غالبًا ما يُطلق على الكولسترول البروتين الدهني منخفض الكثافة LDL اسم الكوليسترول "الضار" لأنه يتجمع في جدران الأوعية الدموية ويجعل من الصعب تدفق ما يكفي من الدم عبر الشرايين. وهذا ما قد يتسبب بمشاكل في جميع أنحاء الجسم خاصة في القلب والدماغ وقد يكون قاتلًا. 

 

هل من أعراض للكولسترول الضارّ.

يمكن أن تظهر الأعراض فقط بعد سنوات من التطور، ولكن بعد فوات الأوان، فهو يميل إلى الاستقرار في الشرايين، مما يؤدي إلى تقلص قطرها وإعاقة الدورة الدموية الجيدة. مما يعني أنه لا يظهر أعراض بقدر ما هي مضاعفات مباشرة تتسبب بحالات طارئة وأمراض، نذكر منها:

- تصلّب اللويحة الأثيروماتية التي تتسبب بآلام الصدر والذبحة الصدرية.

- حدوث جلطة في الدمّ.

 - انقباض شرايين القلب.

- احتشاء عضلة القلب.

 - الذبحة الصدرية والنوبات القلبية.

- مرض الشريان التاجي: و هو نوع من أمراض القلب.

- بحال تأثرت شرايين الدماغ، فمن الممكن حدوث شلل أو دوخة أو اضطرابات في الكلام، حتّى السكتة دماغية.

 

طرق الوقاية

لقد عاينّا في الفقرة السابقة الأمراض والحالات الطارئة التي قد يتسبب بها الكولسترول الضار بحال عدم الوقاية وعدم التشخيص أو العلاج. فما هي طرق الوقاية؟

1- إجراء فحص دم: من السهل جداً تشخيص ارتفاع الكوليسترول في الدم باستخدام فحص الدم المسمى لوحة الدهون. سيأخذ الطبيب عينة من الدم ويرسلها إلى المختبر لتحليلها، طالبًا منكم ألا تأكلوا أو تشربوا أي شيء لمدة 12 ساعة على الأقل قبل الاختبار. وهنا تجدر الإشارة إلى أنكم قد تحتاجون إلى المزيد من فحوصات الكوليسترول المتكررة إذا كان لديكم تاريخ عائلي من مشاكل الكولستؤول أو النوبات القلبية في سن مبكرة.

2- إتباع نظاام غذائي صحيّ: يجب الإبتعاد عن الأطعمة التي تحتوي على الدهون المشبعة والدهون المتحوّلة والكولسترول الغذائي لأنّها تؤدّي إلى اتفاع مستوى الكوليسترول الضارّ.

3- ممارسة التمارين الرياضية: يجب أن تكون هذه التمارين منتظمة، وألا تقلّ فترة ممارستها عن 30 دقيقة في اليوم.

4- مراقبة مستويات الكولسترول: يجب ان يتمّ ذلك بانتظام عن طريق الفحوصات التي يطلبها الطبيب وتُجرى في المخبر. 

 

اطرحوا اسئلتكم حول الأعراض التي تلاحظونها او الأمراض التي تعانون منها على أخصائيين عبر ٳستشارة أونلاين من خلال الدخول الى www.sohatidoc.com  وحجز الموعد المناسب لكم مع الطبيب الذي تختارونه.

 

اليكم المزيد من المواضيع عن الكولسترول عبر الروابط التالية:  

ما الفرق بين الكولسترول الضار والنافع؟ 

أطعمة تساعدكم في الحدّ من الكولسترول الضارّ 

هل يمكن للسلمون ان يخفّض نسبة الكولسترول الضارّ في الجسم؟

‪ما رأيك ؟