تعرّفوا على طرق تشخيص القولون العصبي للحدّ من هذه الحالة المزعجة!

تعرّفوا على طرق تشخيص القولون العصبي للحدّ من هذه الحالة المزعجة!

تشخيص القولون العصبي

فئة كبيرة من الناس تعاني من ما يعرف بمتلازمة القولون العصبي، وهذه الحالة هي من أمراض الجهاز الهضمي الشائعة، التي تؤدي الى الشعور بالإنزعاج الدائم مع الآلام الحادّة إضافة الى العديد من الإضطرابات المقلقة.

 

كيف تظهر علامات الإصابة بالقولون العصبي؟

 

تتميز أعراض القولون العصبي بالتالي:

- المعاناة من آلام دائمة في البطن

- مواجهة حالات من الإسهال أو الإمساك بالتناوب

- الإحساس بزيادة الغازات

- إنتفاخ البطن بشكل دائم

 

كيف يتم تشخيص إضطرابات القولون العصبي؟

 

تتشابه عادةً طرق تشخيص إضطرابات القولون المختلفة وذلك وفق الطرق التالية المعتمدة:

- إحتمال اللجوء الى التنظير السيني أو تنظير القولون المرن للبحث عن علامات انسداد أو التهاب في الأمعاء.

- الخضوع للتنظير العلوي للقولون لا سيما في حالات حرقة المعدة أو عسر الهضم.

- إختبارات الدم للكشف عن وجود أي فقر الدم أو مشاكل الغدة الدرقية أو أيّة علامات عدوى.

- الخضوع لاختبارات البراز لرؤية إذا كان يحتوي على أي دماء.

- إختبار للكشف عن المعاناة على حساسية اللاكتوز أو الغلوتين أو أيّة اضطرابات هضمية أخرى.

- فحص مخصص للكشف عن قوة ومرونة عضلات الأمعاء.

 

كيف يمكن علاج القولون العصبي؟

 

لعلاج القولون العصبي والتخفيف من أعراضه لا بد من الإلتزام بالنصائح الضرورية التالية:

- تجنب الأطعمة التي تفاقم حدّة هذا المرض والتركيز على تناول أنواع الأطعمة الغنية بالألياف الغذائية، مع ضرورة الإمتناع تماماً عن الانواع التي تسبب الغازات مثل بعض أنواع الخضار النيئة والحبوب.

- الإكثار من تناول السوائل يومياً لا سيما المياه.

- الإنتظام على ممارسة التمارين الرياضية بشكل دوري.

- الحرص على الحصول على فترات كافية من الراحة من خلال تنظيم أوقات النوم بما لا يقلّ عن ثماني ساعات يومياً.

- الإقلاع عن التدخين بشكل نهائي.

- الحرص على تخفيف الوزن الزائد وتجنّب السمنة المفرطة.

 

إليكم المزيد من موقع صحتي عن القولون العصبي وأعراضه:

 

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا