كيف تميّزين بين دم الحمل ودم الدورة الشهرية؟

كيف تميّزين بين دم الحمل ودم الدورة الشهرية؟

تتشابه بعض أعراض نزيف بدء الحمل مع نزيف الحيض، وتختلف أيضاً. ولكن معظم السيدات لا تستطعن التمييز بينهما. هناك بعض الخصائص التي تساعدك على اكتشاف الفرق. اليك ما هي.

 

افحصي لون الدم وكمّية النزيف

 

في بداية الحمل وعند انغراس البويضة الملقحة في بطانة الرحم ، قد يسبب الانغراس نزول نقطة الى بضعة نقاط من الدم لمدّة يوم أو يومين. ويكون لون الدم أحمر مثل الدم الذي يخرج من الجرح او يكون دماً فاتحاً للغاية مع بعض المخاط. وقد يكون غامق اللون أو بنيّ. لكن عادة ما يكون أغمق من لون الدورة الشهرية لأنه يستغرق وقتًا ليسافر من جدار الرحم عبر المهبل.

 

تساعدك كميّة النزيف على التفريق بين دم الحمل ودم الدورة الشهرية. فدم الحمل عادة لا يماثل النزيف خلال الدورة العادية. فهو يكون أخفّ وبكمية أقل. أحياناً، يمكن لنزيف الحمل أن يكون عبارة فقط عن بعض القطرات التي تستمرّ لساعات قليلة، أو حتى قطرة واحدة، وتستمر فقط لبضعة أيام. بالنسبة لبعض النساء، فإنّ التدفق سيكون مشابهاً لدورة شهرية خفيفة جدّاً، ولهذا السبب يحدث الخلط بين الاثنين عادة. غالبية النساء يجدن أن دم الدورة أكثر احمراراً ويصبح أثقل في خلال يوم أو اثنين.

 

متى ينبئك لون الدم بأمر خطر؟

 

النّزيف أثناء الحمل شائع بين الحوامل، ولا يعدّ حالة مثيرة للقلق. ولكن إن كان لون الدم أحمر فاتحاً، فإنّ ذلك يشير إلى وجود نزيف نشط، ويُعدّ علامة على الحمل الهاجر أو حتى الإجهاض، خصوصاً إن صاحب النّزيف خثرات دمويّة وألم، فهاتان الحالتان تحتاجان لاستشارة طبّية فوراً. وفي حالة الاجهاض يكون الدم أحمر طازج، مصحوباً ببعض الافرازات الشفافة، وبألم شديد في أسفل البطن والظهر، وهو مختلف عن ألم الدورة الشهرية ومشابه لطلق الولادة. وقد يكون النزيف بسيطاً وشديداً، مصحوباً بخروج كتل دموية وقطع لحميّة.

 

اقرأوا المزيد عن هذا الموضوع من خلال موقع صحتي:

 

كيف يمكن التمييز بين دم الحمل ودم الدورة؟

هل نزول دم خلال الحمل أمر شائع أم خطير؟

كيف تؤثر فصيلة الدم على الحمل لدى النساء؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة