لهذه الأسباب يعاني الرضع من التشنجات خلال النوم

لهذه الأسباب يعاني الرضع من التشنجات خلال النوم

خلال النوم، يمكن أن يعاني طفلك بعض التشنجات التي تجعله غير مرتاح. وفي هذا الموضوع من موقع صحتي يمكنك التعرّف على أبرز الأسباب المؤدية إلى تشنجات الرضيع أثناء النوم، كي تتمكني من مساعدته في الحصول على الراحة خلال الليل.

 

ما هي أسباب التشنجات التي تصيب الرضع خلال الليل؟

 

- قد يعاني الطفل خلال النوم من التشنجات نتيجة إرتفاع حرارته أو إصابته بالزكام أو أي إلتهابات في الحلق. وهذه الحالات غالباً ما تصيب الأطفال في سنّ الأشهر الستة حتى السنوات الخمس.

 

- كما أن التشنجات التي يعاني منها الطفل الرضيع خلال النوم، تنتج عن بعض الحالات العصبية، خصوصاً أن الطفل تكون أعصابه متشنجة باستمرار، وقد تزيد هذه الحالة في المساء.

 

- أيضاً بعض الأمراض العضوية التي تصيب الدماغ لدى الأطفال يمكن ان تؤدي إلى التشنجات خلال النوم، نتيجة ما يشهده جسم الطفل من نقص في الأحماض الأمينية والمعادن والاملاح.

 

- التعب خلال النهار يحلّ على الطفل خلال الليل، وهذا ما يؤدي إلى التشنجات أثناء النوم، فأعصابه في المساء لا تكون مسترخية على خلاف ما يشاع، بل على العكس تكون متشنجة.

 

- بعض الإنقباضات العضلية تكون مسؤولة أيضاً عن التشنجات التي يعانيها الطفل أثناء النوم. فالأطفال الرضع في هذا السن يكونون شديدي العصبية ما يؤثر على العضلات لديهم، ويجعلهم في حالة من التشنجّ المستمر، تزيد خلال الليل.

 

- بالإضافة إلى أن الأطفال قد يعانون من التشنجات في الليل، نتيجة الوضعية غير المريحة التي يمكن ان ينجم عنها بعض الإنزعاج للطفل، وهذا ما يجعله يعاني من التشنجات المؤلمة في بعض الأحيان.  

 

اقرأوا المزيد عن صحة الرضيع على هذه الروابط:

 

حاربي الحازوقة عند الرضيع بهذه الطرق البسيطة!

لماذا يُصاب الرضع بالزغطة؟

ما مدى فعالية لفّ الطفل الرضيع؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة