ما مدى خطورة الحمل مع تكيّس المبايض؟

ما مدى خطورة الحمل مع تكيّس المبايض؟

النساء المصابات بمتلازمة المبيض متعدد الكيسات (PCOS) أكثر عرضة لمشاكل معينة أو مضاعفات أثناء الحمل. وبالإضافة إلى ذلك، فإن الأطفال الذين يولدون لأمهات مصابات بالـ PCOS معرضون لخطر قضاء الوقت في وحدة العناية المركزة المخصصة للمواليد الجدد أو الموت قبل أو أثناء أو بعد الولادة مباشرة. قد تكون مضاعفات الحمل المرتبطة عادةً بمتلازمة المبيض متعدد الكيسات سبباً لهذه المخاطر، كما وأن الأعراض المصاحبة لهذه المشكلة مثل متلازمة التمثيل الغذائي وزيادة الاندروجين زيادة المخاطر التي تؤثر على الطفل.

 

الحمل مع تكيس مبايض


الإجهاض

النساء اللواتي يعانين من متلازمة تكيس المبايض، هن أكثر عرضة للإجهاض في الأشهر الأولى من الحمل بثلاثة أضعاف من النساء الأخريات. يشير بحثاً ترأسه الطبيب Jakubowicz في العام 2012 ونشرته مجلة Journal of Clinical Endocrinology and Metabolism، أن محسسات الأنسولين تساعد على تقليل إنتاج الجلوكوز في الجسم وهذا ما يقلل من خطر الإجهاض لدى النساء الحوامل المصابات بالمتلازمة تكيس المبايض.

 

الولادة القيصرية

 النساء الحوامل المصابات بمتلازمة تكيس المبايض أكثر عرضة للإصابة للولادة القيصرية بسبب مضاعفات الحمل المرتبطة بهذه المشكلة، مثل ارتفاع ضغط الدم الناجم عن الحمل.  فالولادة القيصرية هي إجراء جراحي، يمكن أن يستغرق الشفاء منه وقتاً أطول من التعافي بعد الولادة الطبيعية ويمكن أن تحمل مخاطر لكل من الأم والرضيع.

 

تسمم الحمل

يمكن أن يؤثر تسمم الحمل، وهي زيادة مفاجئة في ضغط الدم بعد الأسبوع العشرين من الحمل، على الكلى والكبد والمخ عند الأم.  إذا تُركت دون علاج، يمكن ان تتسبب في تلف أعضاء جسمها والنوبات القلبية والدماغية المفاجئة وحتى الموت. يمكن لنظام غذائي صحي قليل الدسم ومنخفض السكر وممارسة التمارين الرياضية بانتظام، مثل المشي أو السباحة، أن يساعد في تقليل مستويات السكر في الدم. قد تتم إحالتك إلى طبيب توليد وطبيب تغذية وقد تحتاجين إلى مزيد من المراقبة المنتظمة لمستويات سكر الدم لديك. إذا بقيت مستويات السكر في الدم مرتفعة على الرغم من التغييرات في نظامك الغذائي ونظام التمارين الرياضية، فسيُوصي الطبيب بتناول دواء، عادة على شكل أنسولين، لخفض مستويات سكر الدم إلى المعدل الطبيعي.

 

لقراءة المزيد حول صحة الحامل إضغطوا على الروابط التالية:

حامل ولا يُمكنكِ النوم... 7 نصائح فعّالة ستُفيدكِ!


بطن الحامل قد يكون صغير الحجم... لهذه الأسباب! 


للحامل... هكذا تخففين من وزنك بأمان

 

‪ما رأيك ؟