ما هي أفضل علاجات الإمساك عند الطفل الرضيع؟

ما هي أفضل علاجات الإمساك عند الطفل الرضيع؟

روبير الجميّل

إذا كنت أحد الوالدين، فمن المحتمل أنك تراقب كل خطوات الطفل الرضيع، من الضحك إلى البكاء والحركات الجسدية، بهدف تأمين أقصى سبل الرفاهية. ومع ذلك، قد تشكل حركات الأمعاء مشكلة طويلة الأمد، لن يكون سهلاً التعامل معها. وبالتالي، عند ملاحظة علامات الإمساك عند الطفل الرضيع، يمكن تجربة بعض العلاجات المنزلية لتهدئة معدة الطفل ومساعدته على التبرز بسلاسة.

 

- تعديل النظام الغذائي

إذا كان طفلك يرضع من الثدي، يمكنك محاولة تعديل نظامك الغذائي واضافة اطعمة غنيّة بالالياف مثل الخضار والفواكه والحبوب الكاملة. وتجنّبي تماماً الاكلات الجاهزة والدسمة. 

 

- استخدام الأطعمة الصلبة

صحيح أن تناول بعض الأطعمة الصلبة قد يسبب الإمساك للطفل الرضيع، لذلك من الأفضل تقديم الأطعمة الغنية بالألياف، مثل البروكلي أو الإجاص أو الخوخ أو التفاح منزوع الجلد. وبدلاً من الحبوب المكررة أو الأرز المنفوش، قدمي الحبوب المطبوخة، مثل الشعير أو الشوفان أو الكينوا. كما يضيف الخبز المصنوع من الحبوب الكاملة والمقرمشات وحبوب النخالة أيضاً كمية كبيرة من البراز، مما قد يساعد في التخلص من الإمساك.

 

- استخدام الأطعمة المهروسة

إذا كان عمر طفلك أكثر من ستة أشهر ولم ينتقل إلى الأطعمة الصلبة بعد، فجربي إدخال بعض الأطعمة المذكورة أعلاه في شكلها المهروس. وتجدر الإشارة إلى أن الفواكه والخضروات تحتوي على الكثير من الألياف الطبيعية التي تضيف كتلة إلى براز الطفل مما يحفز حركة الأمعاء.

 

- زيادة نسبة السوائل

الترطيب المناسب ضروري لحركات الأمعاء المنتظمة. الماء والحليب رائعان للحفاظ على رطوبة الطفل. ولكن يجب التحدث إلى الطبيب قبل إعطاء الطفل أقل من 6 أشهر أي شيء غير حليب الثدي أو الحليب الاصطناعي.

بالنسبة للأطفال الذين تزيد أعمارهم عن 6 أشهر، قد يساعد البرقوق أو عصير الكمثرى العرضي في تسريع تقلصات القولون لدى الطفل، مما قد يساعد على التبرز بسرعة أكبر. إذا كان العصير حلواً جداً أو لاذعاً بالنسبة لحنك الطفل، فحاولي تخفيفه في كوب من الماء.

 

لقراءة المزيد عن مشاكل الأطفال بعد الولادة:

4 طرق للتخلص من البلغم عند الطفل الرضيع

متى يكون ارتفاع حرارة الطفل مرتبطاً بالتسنين؟

احذروا ضعف القناة السمعية عند الطفل

‪ما رأيك ؟
من انوثة