ما هو درن الأطفال؟ وهل من شفاء له؟

ما هو درن الأطفال؟ وهل من شفاء له؟

إنّ مرض الدرن عند الأطفال أو السل والذي يعرف أيضاً باسمه المختصر "TB - Tuberculosis" هو عدوى جرثومية تنتشر في الجسم عن طريق الغدد الليمفاوية ومجرى الدم ونجدها في غالب الأحيان كامنة في الرئتين. ولا تكون أعراض العدوى ظاهرة لأنها تعيش في الجسم كامنة لفترات طويلة وقد تستفيق فجأة مسببة السل وتلف وموت الأعضاء المصابة.

 

التصدي لهذا المرض

 

من الممكن أن يصاب الطفل بالسل في أي مرحلة من طفولته ولكن العمر الشائع للإصابة بهذا المرض هو ما بين عامه الأول وعامه الرابع. وليس من المستحيل أن يشفى الطفل من مرض السل ولكن يجب الحرص والتأكد من حصوله على جرعات الدواء في وقتها يومياً وبشكل منتظم وذلك على فترة العلاج كاملة والتي قد تستغرق من 6 الى 12 شهراً، لأنه أي تهاون في إعطاء الدواء أو نسيان جرعة منه قد يؤدي الى تفاقم الحالة وظهور سلالات من الجرثومة وتزايدها. وقد وضعت كل من منظمة الصحة العالمية والاتحاد الدولي لمكافحة السل وأمراض الرئة استراتيجية لمكافحة هذا المرض عند الأطفال المصابين بهذه العدوى، وسنكشف فيما يلي بعض التحركات الأساسية للتصدي لهذا المرض:

 

- حشد الإلتزام على الصعيد العالمي والصعيد الوطني لمحاربة هذا المرض عند الأطفال.

 

- العمل على تقوية الشراكات الاستراتيجية والتوافق على جميع المستويات الصحية، من ناحية الأنظمة الصحية، كالبرامج المعنية بصحة الأم والطفل وبرامج التمنيع وأصحاب المصلحة المعنيين من أجل إعطاء الأولوية لأنشطة الكشف المبكر عن السل لدى الأطفال.

 

- زيادة الابحاث عن هذا المرض وتطوير وسائل التشخيص والكشف عنه عند الأعمار الصغيرة.

 

- توفير أدوية وقائية لهذا المرض (للأشخاص الذين يتخالطون مع المصابين).

 

ونلفت انتباهكم الى اهمية تحصين المواليد من وقت الولادة الى سنّ 3 اشهر، وهذا التطعيم اجباري وتستمر المناعة الناتجة عن التحصين لفترة تتراوح بين 3 و5 سنوات.

 

اقرأوا المزيد عن هذا الموضوع من خلال الروابط التالية:

 

السل المقاوم للأدوية... من أخطر الأمراض​

كيف ينتقل مرض الدرن الينا؟

هل سيتم القضاء على السل فعلاً عام ٢٠٣٥؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة