هذا ما يجب أن تعرفيه حول الشهية المفتوحة خلال الحمل!

هذا ما يجب أن تعرفيه حول الشهية المفتوحة خلال الحمل!

تشعر بعض النساء بالشهية المفتوحة أثناء الحمل، وهذا ما قد يثير الكير من قلقهن، خصوصاً في حال كن يفرطن من تناول الطعام. لذلك، وإذا كنتِ تعانين من الشهية المفتوحة خلال الحمل، فمن الضروري أن تتابعي قراءة السطور القادمة.

 

الشهية المفتوحة خلال الحمل

يزداد الجوع خلال فترة الحمل عادةً في الثلث الثاني من الحمل، لكن بعض النساء يعانين منه في أوائل الثلث الأول من الحمل. ولكن عادةً ما يحدث ذلك خلال الثلث الثاني من الحمل، حيث أن هذا هو الوقت الذي ينتهي فيه الغثيان الصباحي و تبدأ أعراض الجوع حتى تتمكنين من استعادة الوزن الذي فقدته في الأشهر الثلاثة الأولى.

قد تحدث الشهية المفتوحة عادةً ما بين الأسبوعين 7 و12، حيث يمكنك أن تكرهي الأطعمة التي أحببتها سابقًا وتطورين الرغبة الشديدة في تناول أطعمة أخرى. تعاني العديد من النساء من الجوع في وقت متأخر من الليل أثناء الحمل. هذا الامر يستقر عادة في نهاية الثلث الثاني من الحمل وهو طبيعي جداً.

 

أسباب الشهية المفتوحة خلال الحمل

- السبب الأول لزيادة الجوع خلال الثلث الثاني من الحمل هو الجنين المتنامي الذي يتطلب تغذية للنمو والتطور بشكل صحيح.

- بالإضافة إلى ذلك، تزيد رغبة جسمك بتناول السعرات الحرارية الإضافية للحفاظ على مستويات الدم المرتفعة في جسمك وغيرها من العمليات التي تحدث خلال فترة الحمل.

قد يكون الجوع خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل وخلال النصف الثاني من الحمل بسبب إنتاج الحليب، حيث يستعد جسمك للرضاعة الطبيعية بعد الولادة.

 

طرق التعامل مع الشهية المفتوحة خلال الحمل

 

ترطيب الجسم

من السهل الخلط بين الجفاف والجوع، ولأن جسمك منشغل للغاية في مساعدة الطفل على النمو، فإنك بحاجة إلى المزيد من السوائل أكثر من أي وقت مضى. من هنا، إحرصي على تناول ما لا يقل عن 12 إلى 13 كوباً يومياً من الماء، وأكثر من ذلك إذا كان الجو حاراً في الخارج أو كنتِ تتعرقين كثيراً.

الإنتباه إلى السعرات الحرارية

معظم الحوامل لا تحتجن إلى مزيد من السعرات الحرارية على الإطلاق خلال الأشهر الثلاثة الأولى. في الثلث الثاني من الحمل، تحتاج غالبية الأمهات فقط إلى حوالي 350 سعرة حرارية يومياً أكثر مما كنّ يتناولن في وجباتهن الغذائية قبل الحمل؛ الذي يزيد إلى حوالي 500 في الثلث الثالث.

اتباع نظام غذائي صحي خلال الحمل

 تأكدي من أن وجباتك الرئيسية ووجباتك الخفيفة مغذية وصحية. من هنا عليكِ التركيز على تناول الأطعمة الغنية بالألياف (مثل الحبوب الكاملة أو الفاكهة) و البروتين والدهون الصحية (مثل زبدة الجوز أو منتجات الألبان). اختاري الأطعمة الطازجة الكاملة على الأطعمة المكررة. وقومي بمضغ الطعام ببطىء ما يساعدك على الشعور بالشبع في وقتٍ أقلّ.

 

 

لقراءة المزيد حول صحة الحامل اضغطوا على الروابط التالية:

هكذا تحافظين على وزن صحّي خلال الحمل

الشخير عند الحامل... هل يجب القلق منه؟

هل تشعرين بآلام في ساقيكِ خلال الحمل؟ هكذا تعالجينها

 

 

‪ما رأيك ؟
من انوثة