هل آلام الثدي اثناء الحمل طبيعية؟

هل آلام الثدي اثناء الحمل طبيعية؟

في حين أن تورم الثدي هو من بين علامات الحمل التي تعاني منها معظم النساء، وعادةً ما يبدأ من الأسبوع الرابع إلى الأسبوع السابع ويستمر حتى الثلث الأول من الحمل. ولكن، ما الذي يمكن أن يسبب آلام الثدي اثناء الحمل؟

 

أسباب آلام الثدي اثناء الحمل

يمكن أن يصل آلام الثدي إلى ذروته في الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل لأن جسمك يمرّ بتغييراتٍ في نسبة الهرمونات. هذه الهرمونات لها وظيفة مهمة، وهي تحضير جسمك ليساعد على نموّ طفلاً صغيراً في رحمكِ.

من هنا، تعمل الهرمونات بسرعة لتحضير ثدييك للرضاعة الطبيعية. يزداد تدفق الدم إلى المنطقة ويزداد حجم ثدييك، ان هذا غالباً ما يكون مؤلم أيضاً، حتى أنه يسبب تهيج الجلد والحكة.

تنمو قنوات الحليب في ثدييك أيضاً للتحضير للرضاعة الطبيعية، وتحفز الهرمونات نمو الغدد المنتجة للحليب. في الأساس ، يمرّ ثدييك بطفرة نمو هائلة. اعلمي ان ثدييكِ سيستمران في التغير طوال فترة الحمل، وتبلغ ذروتها بإنتاج اللبأ - وهو مقدمة لحليب الثدي وأول غذاء لطفلك بعد الولادة - والذي سيبدأ في التسرب في الأسبوع 38 تقريباً.

 

كيف تتعاملين مع آلام الثدي اثناء الحمل؟

قبل البدء في أي علاج لألم الثدي، ناقشي المشكلة مع طبيبكِ بحيث يعتمد العلاج الأكثر فعالية على السبب الأساسي. من هنا، يمكن ان تكون طرق التقليل من الالم على الشكل التالي:

- يمكن أن تساعد حمالة الصدر الخاصة بالحمل في تعزيز راحة الثديين بشكلٍ كبيرٍ. يمكن أن يساعد النوم في حمالة الصدر أيضاً على تقليل الشعور بعدم الراحة.

- يمكن أن يساعد ارتداء حمالة الصدر الرياضية أيضاً عندما يكون الثدي منتفخاً أو حساساً. قد توفر الكمادات الساخنة أو الباردة بعض الراحة أيضاً.

- عدم لمس الثديين قدر الامكان، خصوصاً عند ممارسة العلاقة الحميمة مع الشريك يمكن ان يساعد على تقليل الشعور بألم الثديين أيضاً.

 

لقراءة المزيد عن الحمل إضغطوا على الروابط التالية:

كيف تتغيّر حالتك النفسية في الثلث الثالث من الحمل؟

هل تعانين من آلام الاسنان في الشهر الثامن من الحمل؟ إليكِ الأسباب!

السعال خلال الحمل... هل هو خطير؟ وكيف يُعالَج؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة