هل تكون مناعة الحامل ضعيفة؟

هل تكون مناعة الحامل ضعيفة؟

تطرأ على جسم الحامل العديد من التغيّرات الجسديّة والنفسيّة منذ بداية الحمل، نتيجة الإضطرابات الهرمونيّة ومحاولة الجسم التأقلم مع الوضع الجديد المتمثّل بوجود كائنٍ ينمو ويتطوّر في الرحم. وينتج عن محاولة التأقلم هذه، بعض ردات الفعل من قبل الجسم تطال الجهاز المناعي لديها.

فهل مناعة الجسم تكون ضعيفة لدى الحامل؟ الجواب نكشفه بالتفصيل في هذا الموضوع من موقع صحتي.

 

مناعة الحامل ضعيفة

 

تقلّ المناعة عند الحامل خصوصاً في الأشهر الأولى من الحمل، ويعود السبب إلى محاولة الجسم تقبّل التغييرات التي تحصل داخله والتأقلم معها، ممّا يؤثر على كفاءة الجهاز المناعي ويعرّض الحامل للإصابة بالعديد من الأمراض والعدوى بشكلٍ أسرع من غيرها.

 

وتستجيب خلايا الدم البيضاء في جسم الحامل بطريقة مختلفة للفيروسات والإلتهابات، إذ تبدأ بإنتاج عدد أكبر من الجزيئات التي تجذب الخلايا المناعيّة الأخرى إلى المكان المصاب، ممّا يزيد من فرص التعرّض للعدوى.

 

التغذية السليمة تقوّي المناعة

 

تُعتبر التغذية السليمة من الأمور الضرورية خلال الحمل للتخفيف من الأعراض التي تواجه الحامل والمساعدة على تقوية الجسم والحفاظ على نشاطه.

 

كما أنّ التغذية تلعب دوراً هاماً على صعيد تقوية مناعة الحامل، لذلك يجب اتباع النصائح الآتية:

- تجنّب الوجبات السريعة.

- الإبتعاد عن تناول منتجات الألبان غير المبسترة.

- التركيز على الأطعمة الصحية والمفيدة مثل الخضار والفواكه المتنوّعة والمسكرات واللحوم شرط طهيها جيّداً.

- تفادي الأطعمة النيئة على أنواعها.

وتمدّ التغذية السليمة الجسم بالعناصر الغذائيّة التي يحتاج إليها والتي تعمل على تعزيز الجهاز المناعي، من فيتامينات ومعادن.

 

التزوّد بالحديد وفيتامين D

 

سواء عن طريق النظام الغذائي أو المكمّلات التي يصفها الطّبيب، فالحديد وفيتامين D من أهمّ العناصر الضروريّة لتقوية مناعة الحامل وتنظيم عمل الخلايا التي تكافح العدوى.

وتزداد حاجة الجسم إلى الحديد وفيتامين D خلال الحمل بشكلٍ خاص، لذلك لا بدّ من الحرص على التزوّد به بكمّيات كافية تحت إشراف الطبيب.

 

الإكثار من شرب الماء

 

يُنصح بالإكثار من شرب الماء لتقوية مناعة الحامل، نظراً لأنّ تراكم السموم في الجسم يساهم في إضعاف الجهاز المناعي وبالتالي يسبّب ضعف الجسم والتعب والإرهاق.

وتكون الحامل خلال فترة الحمل بأمسّ الحاجة إلى تنقية جسمها من السموم، والحرص على شرب الماء بكمّيات كبيرة لا تقلّ عن 8 أكواب يومياً.

 

بالإضافة إلى النصائح المذكورة لتقوية مناعة الحامل، يُنصح بأن تبتعد عن التوتر والقلق في حياتها اليوميّة وأن تحصل على قسطٍ كافٍ من النوم والراحة نظراً لتأثير هذه العادات بشكلٍ أساسي على الجهاز المناعي.

 

لقراءة المزيد عن المناعة عند الحامل إضغطوا على الروابط التالية:


‪ما رأيك ؟
من انوثة