هل تُعتبر ابر منع الحمل فعالة؟

هل تُعتبر ابر منع الحمل فعالة؟

تلجأ بعض النساء الى استخدام إبر منع الحمل التي تنقسم الى نوعين وتُحقن كل ٨ أو ۱٢ أسبوع. تمتاز هذه الإبر بخصائص عديدة، لكن لا يخلو الامر أيضاً من ظهور بعض الآثار الجانبية. فما هي مميزات هذه الإبر ومن هي النساء التي يجب أن تتجنب هذه الحقن؟ موقع صحتي سيعرّفكم على أبرز المعلومات حول هذا الموضوع. 

 

مميزات إبر منع الحمل

 

تتميز إبر منع الحمل بخصائص عديدة وأبرزها أنها:

-  تقلل من خطر الإصابة بمرض بطانة الرحم.

- تخفف من آلام الدورة الشهرية.

- تثبّط عملية التبويض.

- تُشعر الشريكين بالراحة في حال لا يرغبان بإنجاب طفل بحيث يتمكنان من ممارسة العلاقة الحميمة دون إستخدام واقٍ.

لكن بالرغم من أهمية إبر منع الحمل لا بد من الإشارة الى أنّها تسبب النزيف عند بعض النساء.

 

ما هي غرسة منع الحمل؟

 

حقن الإبر

 

يتم حقن الإبر من خلال الطبيب أو الممرضة في الجانب الخارجي من الفخذ أو في الكتف. وفي حال تأخرت المرأة عن حقن الإبرة في موعدها لا يشكل  ذلك أي خطر على صحتها.

 

الإبر تضرّ بأي فئة من النساء؟

 

لا تصلح إبر منع الحمل لجميع النساء٬ بحيث تشكل خطراً كبيراً على المرأة في الحالات التالية: 

- التي لم تبلغ ۱٨ عاماً أو التي قد تخطّت ٤٥ عاماً

- التي تعاني من ارتفاع في ضغط الدم وفي الكولستيرول

-  التي تتناول أدوية مسيّلة للدم

-  التي تعاني من الصداع النصفي

- المصابة بسرطان في عنق الرحم وفي الثدي

- التي تعاني من خلل في الانسولين

- التي تعاني من ضعف في القلب

- المصابة بالبدانة

- التي تدخن بطريقة مفرطة

- التي تتناول أدوية مضادة للإكتئاب

- التي أجهضت سابقاً

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا