هل عدم وصول المرأة للنشوة يمنع الحمل؟

هل عدم وصول المرأة للنشوة يمنع الحمل؟

تتعدّد الأسباب التي يمكن أن تؤدّي إلى تأخر الحمل أو منعه، منها ما يكون عضوياً ومنها ما يكون نفسياً. هل تلعب النشوة دوراً في حدوث الحمل؟ وهل عدم وصول المرأة للنشوة يمنع الحمل؟ الجواب نكشفه في هذا الموضوع من موقع صحتي.

 

لا رابط بين النشوة والحمل!

قد يتمّ ربط بعض الأمور الجنسية من توقيت ممارسة العلاقة الحميمة وعدد مرّاتها بالإضافة إلى بلوغ النشوة وغيرها من التفاصيل، بحدوث الحمل. ويعتقد البعض أنّ تأخّر الحمل أو عدم حدوثه يمكن أن ينجم عن المعاناة من مشاكل في بلوغ النشوة.

في الواقع، ما من دراسة علميّة تؤكد وجود رابط بين وصول المرأة إلى النشوة وحدوث الحمل. ذلك لأنّ الحمل يحدث عندما يقوم الحيوان المنوي بتخصيب البويضة، لذلك فإنّ لا علاقة للنشوة وشعور المرأة أثناء العلاقة الحميمة بعمليّة الحمل والإنجاب.

 

طرق طبيعيّة لزيادة فرص الحمل

يمكن مواجهة تأخر الحمل بتغيير نمط الحياة اليومي والإقلاع عن عادات سيّئة تضرّ بالصحة. ومن الأمور التي يُنصح بفعلها:

 

- تقليل الضغط النفسي:

الضغط العصبي والنفسي لا يفارق أحداً، ولكن في حال التخطيط للحمل لا بدّ من الحرص على النوم لوقت كافٍ والاسترخاء قدر الإمكان والتخلص من كلّ المشاعر السلبية من قلق وتوتر لأنّ ذلك يؤثّر سلباً على الخصوبة.

 

- اتباع نظام غذائي صحي:

التركيز على تناول الأطعمة الجاهزة والمصنّعة والمعلّبة قد يقلّل من فرص الحمل لاحتوائها على مواد مضرّة بالخصوبة. لذلك يُنصح باتباع نظام غذائي يحتوي على الفواكه والخضار والبقوليات والحبوب الكاملة التي تزوّد الجسم بما يحتاج إليه من فيتامينات ومعادن ضرورية للخصوبة والإنجاب.

 

- ممارسة الرياضة الخفيفة:

يُنصح باستشارة الطبيب بشأن التمارين الرياضية الخفيفة التي يمكن ممارستها لتعزيز فرص الحمل، مع أهمية تجنّب الرياضات العنيفة التي تعود بالضرر على الجسم. وتساعد ممارسة الرياضة لمدة نصف ساعة يومياً على تنظيم الدورة الشهرية وتحسين الدورة الدموية مما يؤثر إيجاباً على الخصوبة.

 

على الرغم من التمتع بدورة شهرية منتظمة وخالية من المشاكل، يُنصح بالمتابعة الحثيثة مع الطبيب طوال فترة التخطيط للحمل والالتزام بإرشاداته للوقاية من كلّ المشاكل التي يمكن أن تحول دون حدوث الحمل.

 

لا تتركي التساؤلات لديكِ حول التخطيط للحمل ومراحله وصولاً الى الولادة دون جواب! أدخلي الى موقع www.sohatidoc.com واحصلي على استشارة أونلاين من أبرز الأطباء الأخصائيين.


لقراءة المزيد عن تأخر الحمل إضغطوا على الروابط التالية:

‪ما رأيك ؟