الفيتامين د... عنصر اساسي لحملك

الفيتامين د... عنصر اساسي لحملك

يؤثر الفيتامين د على صحة الجنين خلال الحمل وبعد الولادة لذلك يوصي الأطباء أن تتناول الأمهات الحوامل هذا النوع من الفيتامينات ويركزن عليه لكي يحافظن على صحة جنينهن لذلك تعرفي اليوم معنا من خلال هذا المقال من صحتي على أهمية فوائد الفيتامين د للحامل.

 

أهمية الفيتامين د للجنين

 

أفادت دراسة صدرت مؤخراً أن الأطفال الذين ولدوا من أمهات تناولن أطعمة غنية بالفيتامين د أثناء الحمل انخفض خطر إصابتهم بحمى القش، فوفقاً لما أشار اليه الباحثون إن النظام الغذائي الذي يحتوي على مستويات مرتفعة من الفيتامين د أثناء الحمل يعادل الكمية الموجودة في ٨٠٠ مللتر في الحليب وتابعت الدراسة ١٢٠٠ أم مع أطفالهن الى عامهم السابع. على الأم أن تتنبه في حملها أن تتناول الفيتامين د مباشرة وليس من خلال مكملات غائية وهي يمكن أن تجده في مشتقات الألبان وحبوب الفطور، والبيض والأسماك وهو نافع لجهاز المناعة ويفيد في حماية الطفل من الربو والحساسية. يمكن للمرأة الحامل أيضاً أن تحصل على هذا الفيتامين من أشعة الشمس وبعد الولادة يمكنها أن تعرض الطفل بالطبع بشكل مدروس لأشعة الشمس للمحفاظة على مناعته وجهازه التنفسي. من ناحية أخرى يساهم الفيتامين د على شد عضلات الطفل بعد ولادته ونسبة النساء اللواتي يتناولن الفيتامين د أثناء الحمل أثبتت أن الأطفال الذي يولدوا منهن يتمتعوا بعضلات أقوى.

 

انخفاض نسبة الفيتامين د

 

أجريت دراسة على عدد من الأطفال لم يأخذوا الكم اللازم من الفيتامين د أثناء حمل والدتهم بهم وتبين أن انخفاض نسبة الفيتامين د في دم المرأة الحامل يجعل الطفل أكثر عرضة للإصابة بالأمراض التنفسية كالربو وبشكل خاص خلال الأشهر الأولى بعد الولادة كما من الممكن أن يعاني من مشكلة الصفير أثناء النوم التي ترافقه في السنوات الأولى من عمره.

 

اقرأوا المزيد عن باقي الفيتامينات من موقع صحتي:

 

كلّ ما تحتاجون معرفته عن فيتامين ب

كل ما يجب ان تعرفوه عن فيتامين E

فيتامين ب٥... لجمال نضر وبشرة نقيّة

‪ما رأيك ؟
من انوثة