لماذا يجب ان تتجنّبي الملابس الضيّقة خلال فترة الحمل؟

لماذا يجب ان تتجنّبي الملابس الضيّقة خلال فترة الحمل؟

يمكن أن يتسبّب الحمل في تغيير شكل وحجم جسم المرأة مرات عدة قبل ولادة الطفل، وهذا الأمر يؤثر على ملابسها. إذ انه من غير المستغرب أن تستيقظ المرأة الحامل وتكون غير قادرة على اغلاق زر البنطال الذي كانت ترتديه قبل فترة قصير. من هنا، لا تكون الملابس الضيقة مريحة لأنها تضغط على أجزاء معينة من الجسم. انطلاقاً من أهمية هذا الأمر، سنطرح لك في هذا الموضوع من موقع صحتي خطورة الملابس الضيقة للحامل.


ما هي أضرار الملابس الضيقة للحامل؟

فضلاً عن عدم ارتياح المرأة الحامل بملابس ضيقة عليها، هناك بعض الأضرار لهذا الأمر نعددها في ما يلي:

- حرقة المعدة: يشير مركز النساء والرضع التابع لمركز كاليفورنيا باسيفيك الطبي إلى أن ارتداء الملابس الضيقة، وتحديداً في عند منطقة الخصر، من شأنه التسبب بحرقة المعدة. فالحموضة المعوية أو الارتجاع المريئي من العوارض الشائعة التي تشعر بها المرأة الحامل التي تحدث بسبب البطئ الهضمي الذي يحدث إثر زيادة هرمون البروجسترون في هذه المرحلة.

- عدوي فطرية: تأثير آخر لارتداء الملابس الضيقة حذرت منه جمعية الحمل الأميركية، وهو زيادة الخطر بالإصابة بعدوى الخميرة المهبلية. فمن الطبيعي أن تلاحظ النساء الحوامل زيادة في الإفرازات المهبلية، الأمر الذي يؤدي إلى بيئة مناسبة لولادة الخميرة وتسمح بالعدوى، وخاصة إذا ارتدت المرأة ملابس ضيقة عليها.

- الألم: يمكن أن يسبب ارتداء الملابس الضيقة ألماً في عدد من مناطق الجسم أثناء الحمل، وهذا يشمل البطن والصدر والذراعين، وخاصة مع اقتراب المرأة من المخاض.

- بطء الدورة الدموية: يمكن لارتداء الملابس الضيقة أن يؤدي إلى إبطاء الدورة الدموية في الجسم. فعندما تكون المرأة في أولى أشهر حملها، تتمدد لديها الأوعية الدموية وذلك استعداداً لزيادة كثافة كمية الدم لتوفير المشيمة للطفل. وفي هذه المرحلة، من السهل أن تعاني المرأة من انخفاض ضغط الدم لديها. هذا فضلاً عن أن الملابس الضيقة وخاصة في مناطق الأطراف كالفخذين أو الذراعين تعرقل مسار الدم بشكل كبير ما يؤدي إلى الشعور بالوخز وحتى الخدر.


ما الذي يجب ان تتجنّبي ارتدائه خلال الحمل؟

فضلاً عن الملابس الضيقة، هناك أشياء أيضاً عليك تجنب ارتداءها ومنها:

- الجينز والجلد: خلال فترة الحمل، تتسبب الهرمونات في زيادة الشعور بالحرارة والتعرق المفرط لدى العديد من النساء. بدمج هذا العامل مع الأقمشة الاصطناعية التي تحبس الحرارة مثل الدنيم والجلد، سيتفاقم الشعور بالحرارة.

- الكعب العالي: لا يوجد أسوأ من ارتداء أحذية ضيقة جداً لقدميك في الحمل. فنظراً لأن وزن الحمل الزائد يبدأ بالضغط على ساقيك ويمكن أن يسبب تورم الكاحل والقدم، تميل قدميك إلى التمدد بسبب التغيرات الهرمونية ما قد يؤدي إلى ازدياد حجم القدمين. 

لا تتركي التساؤلات لديكِ حول التخطيط للحمل ومراحله وصولاً الى الولادة دون جواب! أدخلي الى موقع www.sohatidoc.com واحصلي على استشارة أونلاين من أبرز الأطباء الأخصائيين.

لقراءة المزيد عن الحمل إضغطوا على الروابط التالية:

لماذا لا تسمعين دقّات قلب طفلكِ في بداية الحمل؟

تراودك كوابيس مزعجة خلال الحمل؟ اليك طريقة التخلّص منها

أي عوامل يمكن أن تؤثر سلباً على المشيمة خلال الحمل؟

 

‪ما رأيك ؟