ما حقيقة ان الزنجبيل يضرّ بصحة الحامل؟

ما حقيقة ان الزنجبيل يضرّ بصحة الحامل؟

 

يعتبر الحمل من المراحل المهمة والدقيقة في حياة المرأة، وهذا ما يجعلها أكثر حرصاً عند اختيار أنواع الأطعمة والأعشاب التي يجب أن تتناولها. ولكن، ماذا عن الزنجبيل؟ هل سبق وحذركِ البعض من تناوله أثناء الحمل؟ فيما يلي بعض الإجابات على الشكوك الأكثر شيوعاً حول الزنجبيل أثناء الحمل.

 

هل الزنجبيل يضر الحامل؟

كما هو الحال مع جميع أنواع النبات الأخرى، إن الزنجبيل آمن أثناء الحمل عندما يتمّ تناوله بإعتدال. فخلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل، قد يكون شاي الزنجبيل مفيداً بشكل خاص لأنه يقلل من أعراض غثيان الصباح. فالزنجبيل له نفس تأثير فيتامين B6 في الحدّ من أعراض الغثيان. لقد لاحظت دراسة أجراها علماء من جامعة هارفارد أن مجموعة من النساء الحوامل (أقل من 16 أسبوعاً) اللواتي تناولن حوالي غراماً واحداً من الزنجبيل كل يوم لمدة 3 أسابيع، انخفض عندهن معدل الغثيان والقيء.

إذا لم يناسبك شاي الزنجبيل الذي يأتي في عبواتٍ مغلفة، يمكنك دائماً تجربة غلي الزنجبيل مع الماء وشربه ببساطة مع شريحة من الليمون أو البرتقال. توصي NHS بتناول مكملات الزنجبيل أثناء الحمل، على الرغم من أنها تشدد على أهمية استشارة الطبيب قبل القيام بذلك.

 

ما هي كمية الزنجبيل المناسبة أثناء الحمل؟

يجب تناول الزنجبيل خلال الحمل بكمية محدودة أي أقل من 1000 غراماً. فمثل أي طعام آخر، أثناء الحمل أو غير ذلك، يجب تناول الزنجبيل بكميات محدودة. تحققي مع طبيبك أو أخصائي التغذية للحصول على جرعة مثالية لنوع جسمكِ. من الناحية المثالية، تنصح معظم الدراسات بحوالي 250 ملغ من الزنجبيل، 4 مرات في اليوم. يمكنكِ تناوله على شكل جذر طازج ومجففة، في الشاي، أو في أي طبقٍ آخر.

 

متى يجب تجنب تناول الزنجبيل أثناء الحمل؟

يجب تجنب الزنجبيل إذا كنتِ تتناولين مضادات التخثر. تجنبي تناول الزنجبيل إذا كنتِ تتناولين أدوية مسيلة للدم أو أدوية لخفض ضغط الدم حيث أن الزنجبيل يمكن أن يقلل من فعالية الدواء.

 

لقراءة المزيد عن الحمل إضغطوا على الروابط التالية:

كيف تتغيّر حالتك النفسية في الثلث الثالث من الحمل؟

هل تعانين من آلام الاسنان في الشهر الثامن من الحمل؟ إليكِ الأسباب!

السعال خلال الحمل... هل هو خطير؟ وكيف يُعالَج؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة