ما هو تأثير التهاب حلق الأم على الجنين؟

ما هو تأثير التهاب حلق الأم على الجنين؟

أثناء الحمل، قد تستمتع المرأة الحامل ببعض المزايا مثل الجلد المتوهج والشعر الكثيف. لسوء الحظ، الحمل لا يوفر الحماية ضد العدوى البكتيرية مثل التهاب الحلق والذي يمكن أن يتطوّر إلى حالة شديدة ومثيرة للقلق. ولكن، هل يمكن أن يؤثر التهاب لحلق على الجنين؟

 

التهاب الحلق عند الحامل هل يضرّ الجنين؟

- هذه العدوى البكتيرية تجعل التهاب الحلق المصاحب بأعراض مزعجة مثل الحمى والخمول من التجارب غير السارة أبداً. إن التهاب الحلق الذي يترك دون علاج يمكن أن يسبب مضاعفات خطيرة محتملة بما في ذلك التهاب الكلى والحمى الروماتيزمية والتي يمكن ان تضرّ كثيراً بصحة ونموّ الجنين. ولكن بشكلٍ عام، إن التهاب الحلق الذي يحدث بسبب عدوى بكتيرية، لا ينتقل إلى الجنين خلال الحمل، لذلك لا خطر عليه منه نهائيًّا. ولكن المشكلة الحقيقية في استخدام المضادات الحيوية في أثناء الحمل لعلاج هذا الالتهاب والذي قد يسبب التشوهات الجنينية، لذلك يجب استشارة الطبيب خلال الحمل قبل تناول أي نوع من الأدوية.

- تنتقل بكتيريا الحلق من بكتيريا تعرف باسم العقدية المقيحة، أو المجموعة العقدية. فالمجموعة العقدية  A ، التي تسبب التهاب الحلق، هي بكتيريا معدية للغاية تنتشر بسهولة. يمكن أن تنتقل إلى المرأة الحامل إذا عطس شخص يحملها أو قام بالسعال وهي قامت بإستنشاق القطيرات المحمولة جواً. يمكنها أيضاً التقاطها إذا كانت تشارك الطعام أو المشروبات مع الشخص المصاب بها. يمكن أن تعيش البكتيريا أيضاً على الأسطح مثل مقابض الأبواب ثم يتم نقلها من اليد إلى العينين أو الأنف أو الفم.

 

كيفية معالجة التهاب الحلق أثناء الحمل

- قد يصف الطبيب المضادات الحيوية لعلاج التهاب الحلق اثناء الحمل ومن الضروري اتباع تعليمات الطبيب الخاصة بالجرعة، إذ إن زيادة جرعة المضادات الحيوية يسبب الأذى للأم والجنين.

- كما ويفيد شرب كوب من الماء الدافئ مع العسل والليمون أو شاي الأعشاب للتخفيف من التهاب الحلق. دون ان ننسى الحصول على قسطٍ  كبيرٍ من الراحة.

 

لقراءة المزيد عن صحة الحامل إضغطوا على الروابط التالية:

‪ما رأيك ؟
من انوثة
‪من لوليا