ما هي الجرعة المناسبة من حمض الفوليك في الحمل؟

ما هي الجرعة المناسبة من حمض الفوليك في الحمل؟

حمض الفوليك هو عنصر غذائي اساسي ومفيد جداً في الحمل. يمكن أن يساعد تناول فيتامينات ما قبل الولادة مع حمض الفوليك قبل وأثناء الحمل في منع العيوب الخلقية في دماغ طفلك وحبله الشوكي. ولكن، ما الكمية المسموحة بها للحامل في الحمل؟

 

ما هو حمض الفوليك؟

حمض الفوليك هو شكل مصنّع من فيتامين ب، وهو يلعب دوراً مهماً في إنتاج خلايا الدم الحمراء ويساعد الأنبوب العصبي لطفلك على التطور إلى دماغه ونخاعه الشوكي.

أفضل مصادر الغذاء لحمض الفوليك هي الحبوب المدعمة. يوجد حمض الفوليك بشكل طبيعي في الخضار ذات اللون الأخضر الداكن والفواكه الحمضية.

 

الحامل كم تأخذ حمض الفوليك

يجب أن تتناولي قرصاً يوفر 400 ميكروغرام من حمض الفوليك يومياً قبل الحمل وحتى الأسبوع الثاني عشر من الحمل.

يمكن أن يساعد حمض الفوليك في منع العيوب الخلقية المعروفة باسم عيوب الأنبوب العصبي، بما في ذلك السنسنة المشقوقة. إذا لم تتناولي حمض الفوليك قبل الحمل، يجب أن تبدأي بمجرد معرفة أنكِ حامل.

من الصعب الحصول على كمية الفولات الموصى بها لحمل صحي من الطعام وحده، ولهذا السبب من المهم تناول مكمل حمض الفوليك.

 

جرعة أعلى من حمض الفوليك

في حالاتٍ معيّنة، قد ينصح الطبيب المرأة الحامل بتناول جرعة أعلى من حمض الفوليك كل يوم حتى الاسبوع الـ12 من الحمل، منها:

- أحد الوتلدين يعاني من عيب في الأنبوب العصبي.

- لديكِ أنت أو والد الطفل تاريخ عائلي من عيوب الأنبوب العصبي.

- كان لديك حمل سابق متأثر بعيب في الأنبوب العصبي.

- تعانين من مرض السكري.

- كنتِ تتناولين الأدوية المضادة للصرع.

- كنتِ تتناولين الأدوية المضادة للفيروسات القهقرية لفيروس نقص المناعة البشرية.

إذا كان أي من هذا ينطبق عليك ، فتحدثي مع طبيبكِ على الفور.

 

لقراءة المزيد عن الحمل إضغطوا على الروابط التالية:

كيف تتغيّر حالتك النفسية في الثلث الثالث من الحمل؟

هل تعانين من آلام الاسنان في الشهر الثامن من الحمل؟ إليكِ الأسباب!

السعال خلال الحمل... هل هو خطير؟ وكيف يُعالَج؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة