رجيم دوكان... ما هي مراحله؟ وهل يُعتبر صحيّاً؟

رجيم دوكان... ما هي مراحله؟ وهل يُعتبر صحيّاً؟

هل سمعتم يوماً برجيم يحتّم عليكم تناول ما تريدون من لائحة مكوّنة من 100 صنف غذائي فقط لا غير؟ إذا كان جوابكم نعم، فلا بدّ من أن لديكم فكرة عن "رجيم دوكان"، أما إذا كنتم تجهلونه، فتابعوا قراءة هذا الموضوع من موقع صحتي للتعرف إلى تفاصيل هذا النظام الغذائي الجديد.

 

ما هو رجيم دوكان؟

نظام دوكان الغذائي هو نظام عالي البروتين ومنخفض الكربوهيدرات صمّمه بيير دوكان، وهو طبيب فرنسي سابق وخبير تغذية. تتطلب حمية دوكان تناول الأطعمة الغنية بالبروتين وتقليل تناول الكربوهيدرات والدهون، كما أنه يركز على الأطعمة الطبيعية بدلاً من الأطعمة المصنّعة، ويشجع على النشاط البدني اليومي.

تتنوع الأطعمة المسموح تناولها في هذا النظاعم الغذائي وتصل إلى 100 نوع من الأطعمة، 68 منها "بروتينات نقية" والـ32 المتبقية تتوزع على الخضروات.

النظرية الأساس في هذا النظام هي أن تناول الكثير من البروتين يمكن أن يساعد الناس على إنقاص الوزن وهي تعتمد على الأسباب التالية:

- تميل الأطعمة الخالية من الدهون وعالية البروتين إلى أن تكون أقل في السعرات الحرارية.

- تناول البروتين يمكن أن يساعد الناس على الشعور بالشبع.

- يستهلك هضم البروتين المزيد من الطاقة، لذلك يحرق الجسم عددًا قليلاً من السعرات الحرارية.

- يؤدي تقييد الكربوهيدرات والدهون إلى حالة شبيهة بالجوع، مما يجبر الجسم على استخدام مخازن الدهون للحصول على الطاقة.

 

مراحل رجيم دوكان:

هناك أربع مراحل في حمية دوكان:

- المرحلة الأولى: تعرف بمرحلة الهجوم، وتعتمد على تناول الأطعمة من قائمة "البروتين النقي" بهدف فقدان الوزن بسرعة. تستمرّ هذه المرحلة عادة حوالي 2-5 أيام، ولكن الأشخاص الذين يهدفون إلى خسارة أكثر من 40 رطلاً قد يطيلونها لمدة تزيد عن 7 أيام.  يمكن لأي شخص أن يأكل أياً من البروتينات النقية البالغ عددها 68 المدرجة وتشمل اللحم البقري والأسماك والدجاج والبيض وفول الصويا والجبن ومنتجات الألبان الخالية من الدهون، إضافة إلى شرب ما لا يقل عن 1.5 لتر من الماء وممارسة الرياضة لمدة 20 دقيقة كل يوم.

- المرحلة الثانية: تهدف إلى خفض وزن جسم الشخص تدريجياً عن طريق إضافة 32 نوعاً من الخضار المحددة إلى النظام الغذائي، بحيث يمكن خلالها تناول جميع العناصر الغذائية الـ100 المدرجة في القائمة. يعتمد طول هذه المرحلة على مقدار الوزن الذي يريد الشخص خسارته، ويمكن لأي شخص أن يأكل كميات غير محدودة من البروتينات قليلة الدسم وكميات غير محدودة من الخضار غير النشوية ، بما في ذلك السبانخ والبامية والخس والفاصوليا الخضراء. يتطلب النظام الغذائي في هذه المرحلة تناول ملعقتين كبيرتين من نخالة الشوفان وممارسة الرياضة لمدة 30-60 دقيقة كل يوم.

- المرحلة الثالثة: تعرف بمرحلة التوطيد، هدفها ليس إنقاص الوزن، ولكن تجنب استعادته. يسمح لأي شخص بإدخال بعض الأطعمة النشوية بحيث بات بإمكانه الآن تناول كميات غير محدودة من البروتين والخضروات، قطعة واحدة من الفاكهة، 1.5 أوقية من الجبن القاسي، شريحتان من خبز الحبوب الكاملة، وجبة أو وجبتين من الأطعمة النشوية. وتتطلب هذه المرحلة تناول النظام الغذائي الأساسي للبروتين النقي يوماً واحداً كل أسبوع، ويفضل في نفس اليوم من كل أسبوع، إضافة إلى ممارسة 25 دقيقة من التمارين يومياَ.

- المرحلة الرابعة: انّها مرحلة الاستقرار، هي جزء الصيانة طويل الأجل للحفاظ على الوزن الذي خسره الشخص والعمل على عدم اكتسابه من جديد. وفي كيفية تناول الطعام، سيكون لدى الشخص يوماً كامل البروتين، إضافة إلى تمكنه من تناول ما يريد طالما أنه يتبع بعض القواعد البسيطة ومنها تناول 3 ملاعق كبيرة من نخالة الشوفان كل يوم، الصعود على الدرج كلما أمكن ذلك، ممارسة الرياضة لمدة 20 دقيقة كل يوم والإستمرار في شرب 1.5 لتر من الماء يومياً. تجدر الإشارة إلى أن مرحلة الاستقرار هي خطة طويلة المدى تصبح جزءاً من نمط حياة الشخص.

 

مخاطر اتباع رجيم دوكان

وفقاً لخبراء الصحة في المملكة المتحدة، فإن نظام دوكان الغذائي "ليس متوازنًا من الناحية الغذائية". كما أشارت دراسة عام 2014 إلى أن تناول الكثير من البروتين، إلى جانب النظام الغذائي الغربي، يمكن أن يزيد من خطر الإصابة بأمراض التمثيل الغذائي ما يضع الكلى تحت الضغط بسبب الحاجة إلى التخلص من السموم الناتجة عن هضم البروتين، إضافة إلى الإصابة بمرض الكبد، هشاشة العظام، أمراض القلب والأوعية الدموية.

لذا يمكن القول أنّ هذا الرجيم فعّال، لكن يحتاج الى متابعة من قبل اختصاصيّ خصوصاً لدى الاشخاص الذين يعانون من مشاكل في القلب او الشرايين.

 

كلّ أسئلكم حول التغذية وٳنقاص الوزن يجيبكم عنها الأخصائيين المتوفّرين لاستشارة الكترونية عبر موقع www.sohatidoc.com. احجزوا الموعد المناسب لكم!

حميات غذائية لبعض المشاكل الصحية عبر الروابط التالية: 

 
 

‪‪مقالات ذات صلة
‪‪إقرأ أيضاً
‪ما رأيك ؟