هل تعرّفتم على حمية البيض؟

هل تعرّفتم على حمية البيض؟

إنّ البيض من العناصر المحبّبة بالنسبة للكثيرين منّا، لكن ربما يبتعد البعض عنه لأنّه من الشائع الاعتقاد بأنّه يرفع الكولسترول في الدمّ ويزيد من السعرات الحرارية المستهلكة خلال اليوم. لكن ما لا تعرفونه ربما أنّ البيض وحده يمكن الاعتماد عليه لاتباع حمية غذائية تخفّض الوزن بشكل لافت خلال أسبوعين تقريباً. فما هي هذه الحمية؟.

 

نسبة بروتين عالية

 

من المعروف أنّ أكثر الحميات التي تخفّض الوزن سريعاً هي تلك التي تعتمد على البروتينات، فيما تكون نسبة الكاربوهيدرات منخفضة. وتماماً كما ينصح أخصائيو التغذية بتناول اللحم والدجاج والاسماك بدل النشويات، فالبيض يؤدي الدور نفسه لأنّه يحتوي على نسبة عالية من البروتين. ولكي تحقّقوا أقصى استفادة من البيض، يمكن أن تتناولوا بيضتين مسلوقتين في الصباح مع العصير الطازج والقليل من الخضار كالطماطم والنعنع والزيتون. والغداء يجب أن يتضمّن البيض أيضاً سواء مسلوقاً أو على شكل أومليت مع الخضار، وصولاً الى العشاء حيث يمكن أن تحضّروا سلطة مع التونا والبيض. ولا تنسوا شرب كمية كبيرة من المياه أيضاً. ولكن هذه الخطّة الغذائية يجب أن تتبع لمدّة أسبوعين لا أكثر لتخفيض الوزن الزائد، لكن مع العودة الى الاطعمة الصحّية المتكاملة في مرحلة لاحقة.

 

إيجابيات وسلبيات

 

إنّ حمية البيض يمكن أن تحمل العديد من الايجابيات لكم، ومنها تخفيض نسبة الكربوهيدرات التي تستهلكونها  واستبدالها بالبروتينات التي تبني عضلات الجسم وتقويها. كما أنّ البروتينات تساعد على حرق الدهون بشكل أسرع، والبيض غنّي أيضاً بالفيتامينات والمعادن. لكن يجب أن تتنبّهوا الى أنّ تناول البيض بكثرة ولفترة طويلة من الوقت يمكن أن يسبّب الامساك وانتفاخ البطن، لذا حاولوا أن تجعلوا مدّة اتباع الحمية قصيرة على أن تعودوا الى الاطعمة الصحّية حين تفقدون الكيلوغرامات الزائدة. ويمكن لهذه الحمية أن تشعر البعض بالغثيان، خصوصاً إذا كانوا لا يحبّون البيض، لذا إذا كانت تسبّب الازعاج لكم لا تجبروا أنفسكم إنما هناك بدائل أخرى. 

‪ما رأيك ؟
من انوثة