هل خسارة الوزن بسرعة امر صحي وآمن؟

هل خسارة الوزن بسرعة أمر صحيّ وآمن؟

البدانة تعني التراكم غير الطبيعي للدهون في الجسم وتراكمها في جميع أجزائه وخاصة في البطن والأرداف. والمعروف أن الأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة يبحثون عن الطرق التي بإمكانها أن تساعدهم في التخلص من الكيلوغرامات الزائدة والوصول إلى الوزن الصحي، وفي ما يلي سوف نطّلع وإياكم على مخاطر البدانة والطرق الصحية للتخسيس، فتابعونا.


مخاطر البدانة الصحية

بالإضافة إلى التأثير السلبي لزيادة الوزن على المظهر العام للشخص، من المعروف أن لها تأثيرات خطيرة على الصحة، فهي تزيد من احتمالات الإصابة بمرض السكري من النوع الثاني ومن المشاكل التي يعاني منها القلب والشرايين مثل ارتفاع ضغط الدم، الكولسترول، كما انها تؤثر على أداء الجهاز الهضمي وتؤدي إلى تفاقم مشكلة الارتجاع المعدي المريئي وإلى الخلل في عمل الكبد، وتؤثر سلباً على الخصوبة عند الرجال والنساء، كما أنها وفي بعض الحالات قد تزيد من احتمالات الإصابة ببعض أنواع السرطان، لا سيما سرطان القولون والثدي وبطانة الرحم، والمرارة.

هل خسارة الوزن بسرعة صحية وآمنة؟

هناك العديد من الحميات والأنظمة الغذائية التي تعد الأشخاص الذين يتبعونها بخسارة الوزن بسرعة خيالية، ومنها ما تفي بوعدها ولكنها تكون قاسية جداً، من شأنها أن تسبب النقص الحاد في الفيتامينات والمعادن، الإجهاد في الجسم وفقر الدم والعديد من المشاكل الأخرى المرتبطة بسوء التغذية.

كما ومن ناحية أخرى، فإن خسارة الوزن من خلال هذه الأنظمة الغذائية القاسية غالباً لا يضمن للشخص الحفاظ على الوزن الصحي الذي يصل إليه لفترات طويلة، بل أن الأشخاص الذين يحرمون أنفسهم من الطعام بشكل قاسٍ ولفترات زمنية طويلة بهدف خسارة الكيلوغرامات الزائدة، غالباً ما يعودون إلى تناول الأطعمة بشكل عادي بعد فترة مما يسبب تراكم الدهون والكيلوغرامات الزائدة لديهم من جديد وبلوغهم وزناً أكبر من الوزن الذي كانوا عليه قبل البدء بالدايت.

نصائح لخسارة الوزن بأمان  

ننصحكم أولاً أن تبدؤوا رحلة خسارة الوزن بزيارة الطبيب المختص بمشاكل الغدد والتأكد من أنها تعمل بشكل جيد في جسمكم وأن معدلات الهرمونات متوازنة ومضبوطة، لأن هذه الأمور من شأنها أن تزيد من الوزن أو أن تساعدكم في خسارة الوزن بطريقة فعالة وسريعة. فخسارة الوزن تتطلب التغيير الجذري في العادات اليومية للطعام والابتعاد عن الأنواع الغذائية التي تحتوي على كميات كبيرة من السعرات الحرارية الآتية من الدهون والسكريات والنشويات، مما يجعل عدد السعرات الحرارية التي تدخل إلى الجسم أقل من عدد السعرات الحرارية التي يستهلكها الشخص خلال اليوم.

وللنجاح بفقدان الوزن، ننصحكم بالبدء بتنقية الجسم من السموم من خلال الديتوكس، فذلك يساعد في تعزيز عملية الأيض وحرق الدهون والسعرات الحرارية، الذي يتم أيضاً من خلال زيادة النشاط البدني، أي ممارسة التمارين الرياضية بشكل منتظم.


المزيد حول خسارة الوزن في ما يلي:

كيف تحضّرون أفضل شوربة خضار لخسارة الوزن؟

7 أسباب تجعل من البروكلي خياراً مثالياً للرجيم!

ما هو رجيم الزبادي فقط؟ وما فعاليته في إنقاص الوزن؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة