كيف يمكن التعامل مع الحالة النفسية الصعبة بعد وفاة الأم؟

كيف يمكن التعامل مع الحالة النفسية الصعبة بعد وفاة الأم؟

فقدان الشخص الذي منحكم الحياة يغير كل شيء. لا أحد مستعد أبدًا للتخلي عن الشخص الذي أمسك بيده، وهزه يوميا للنوم، وأحبه من دون قيد أو شرط. قد تشعرون بالإرهاق والألم الذي يسيطر على جسدكم ويكسر قلبكم. موقع صحتي يبحث في تفاصيل الحالة النفسية بعد وفاة الام.

في دقيقة واحدة، قد تضحكون عندما تشاهدون ذكريات جميلة لتعاودون البكاء مجددا بسبب فقدان الأم. الحب بين الأم وطفلها ليس مثل أي علاقة أخرى. وبغض النظر عن المكان الذي تقودكم إليه الحياة، فإن أفكاركم المرتبطة بالأم تأخذكم دائمًا إلى المنزل.

- الموت المتوقع

إذا كانت الأم مسنة جدا، أو مصابة بالسرطان، أو مرض عضال، فربما تكون قد أقنعت نفسك عزيزي أنك تستطيع التعامل مع الأمر المحتوم. إن اليأس والحزن الذي تشعر به عندما تغادر الحياة كليا هو شعور طاغ. سيقول الناس أشياء تثير الغضب مثل "كل شيء للأفضل، على الأقل هي لا تعاني الآن". قد يعتقدون أنه يجب عليك التعافي سريعًا، أو أن تشعر بالارتياح لأنك لم تعد تتحمل مسؤولية تقديم الرعاية.

فالعثور على الكلمات المناسبة التي يجب قولها إلى الشخص الذي عانى من خسارة أمر صعب بالنسبة لمعظم الناس. حاول أن تتجاهل تعليقاتهم المحرجة، واعلم أن مشاعر الحزن التي لا تطاق لديك طبيعية. إن توديع الوالدة نهائيًا هو أحد أصعب الأشياء التي يجب عليك القيام بها على الإطلاق. كن لطيفا مع نفسك، خذ الوقت الذي تحتاجه للسيطرة على خسارتك والعودة إلى وتيرة الحياة الطبيعية.

- الموت المفاجئ

إذا كانت وفاة الأم مفاجئة وغير متوقعة، فسيكون التحدي المتمثل في قبول موتها أكثر صعوبة عادة. ربما كان هناك نزاع لم يتم حله، أو شيء أراد الابن إخبارها إياه ولم تتسنى له الفرصة. حاول ألا تدع الشعور بالذنب يستهلكك بسبب الكلمات التي لم تُقال وعزِّز نفسك بذكرى الأوقات الإيجابية والأشياء التي قلتها. إذا كنت تشعر بالعجز وعدم القدرة على التعامل مع المشاعر الفائضة، فقد ترغب في الاتصال بمعالج نفسي للحصول على إرشادات.

- الاعتزاز بالذكريات

دع أصدقائك وعائلتك يعرفون أنه يمكنهم التحدث عن خسارتك. اطلب منهم مشاركة الذكريات والقصص التي ربما لم تسمعها. استخرج الصور القديمة وتذكر الفرحة التي شاركتها معها. الأهم من ذلك كله، استعد حياتك في وقتك الخاص ووفقًا لشروطك الخاصة. قد تشعر عزيزي أنك لن تتغلب أبدًا على فقدان والدتك، لكن السلام سيأتي أسرع مما يتوقع الشخص في معظم الأحيان.

 

لقراءة المزيد عن الصحة النفسية:

4 مراحل لعلاج الصدمة النفسية واسترداد الحياة الطبيعية

ما هي اعراض التعب النفسي على الجسم؟

نصائح عملية لتحسين نفسية الرجل بعد الانفصال

‪ما رأيك ؟
من انوثة