نصائح ذهبية للحفاظ على نفسيتك الإيجابية الفرحة!

نصائح ذهبية للحفاظ على نفسيتك الإيجابية الفرحة!

في العادة الجميع يبحث عن راحة البال، الهدوء وعن النفسية الإيجابية التي تنعكي على نظام الحياة وكذلك على صحة الجسم. ولكن مع الكثير من الإنشغالات والتقلبات، قد نفقد هذا التفاؤل والإيجابية حتى أننا نعجز في بعض الأوقات عن التحكّم بهذه المشاعر التي تعرقل صحتنا النفسية.

هذا بالإضافة لكل الأزمات التي نعيشها حول العالم، وخصوصاً مع إستمرار تفشي فيروس كورونا المستجد حيث من الضروري البقاء في المنزل قد المستطاع والإلتزام بالتدابير الوقائية.

 

لذا لنتمكن من المحافظة على نفسية إيجابية وسعيدة، لنطّلع معاً على هذه النصائح المفيدة والتي ستساعدنا كثيراً.

- من المهم جداً التعامل مع الأمور بمرونة وعدم التفكير بأسلوبٍ سلبي مع الأحداث التي ندور من حولك. هذا وعليك معرفة كيفية التعامل مع من حولك من الناس، فهم أيضاً يتعرضون للتقلبات المزاجية.

من هنا عليك أنت تحديد طرق التعامل مع كل شخص، إختيار المحيط الإيجابي، ورسم الحدود التي تعتبر مهمة جداً للمحافظة على صحتك النفسية.

- إنّ التفكير الزائد بكل الأشياء والأحداث التي تدور من حولك، من أكثر العوامل التي تؤثر كثيراً على الصحة النفسية.

حاول مع الوقت على تمرين نفسك على فكرة واحدة: الماضي بأحداثه قد انتهى، والمستقبل مجهول أنت تستحق أن تعيش اللحظة الحالية. ومع وصولك لمعرفة تطبيق هذا التمرين ستساعد نفسك بالمحافظ على نفسية جيدة.

- توجه الى الأماكن التي تمنحك السلام الداخلي، وتعزز من الإيجابية في نفسيتك. فمثلاً يمكنك تمضية أوقاتك بين أرجاء الطبيعة، أو حتى الجلوس في مساحة معيّنة من منزلك لقراءة الكتب أو الإستماع لموسيقى تحبّها.

- تعلّم أن تمنح نفسك الأولويّة، أن تهتم بذاتك وتحبّها فهذه أيضاً من أهم الخطوات الذاتية التي تحافظ فيها على نفسيتك. هناك الكثير من الطرق العملية والتطبيقية التي يمكنك اتباعها للعناية بنفسك، إلّا أنّها تبدأ من الداخل أي من النفسية والمشاعر والأحاسيس الذاتية.

- خصص بعض الوقت كل يوم للقيام ببعض التمارين الرياضية الخفيفة، التي تدعم طاقة الجسم وبالتالي تنعكس أيضاً على الناحية النفسية. وبالطبع حاول قدر الإمكان ممارسة هوايتك التي تمنح نفسيتك الكثير من السعادة، حتى لو كنت لا تعبّر عنها من خلال الملامح والتصرفات.

 

المزيد من المواضيع المهمة جداً لصحتك النفسية:

لن تصدّقوا انّ للاستيقاظ المبكر كلّ هذه الفوائد!

تنبّهوا الى هذه العلامات التي تشير إلى نفسية محطمة وضرر عاطفي كبير!

هل تعرفون أنّ الحزن يمكن أن يسبّب كلّ هذه الأمراض؟!

‪ما رأيك ؟
من انوثة