إذا لم يتمكن طفلكِ من الحبو في شهره الثامن... إليكِ ما يجب أن تعرفيه!

إذا لم يتمكن طفلكِ من الحبو في شهره الثامن... إليكِ ما يجب أن تعرفيه!

هناك عدد من المعالم المهمة التي سيصل إليها طفلك في الأشهر الأولى من حياته. بدءاً من المهام البسيطة مثل الجلوس أو رفع رأسه إلى حركات أكثر تقدماً مثل الحبو، فإن هذه الإنجازات الصغيرة تثير حماسة الأهل وتجعلهم ينتظرون خطواته الأولى بفارغ الصبر. ولكن ماذا لو بلغ الطفل شهره الثامن ولم يتمكن بعد من الحبو؟

 

طفلي عمره 8 شهور ولا يحبو

يبلغ متوسط عمر الحبو عند الطفل 8 شهور، لكن العديد من الأطفال يؤجلون الحبو إلى شهرٍ لاحق، أو قد يتخطون هذه المرحلة بالكامل ويبدأون بالمشي مباشرةً. إذا لم يكن لدى طفلك أي مشاكل في النمو حتى هذه المرحلة (يجلس بدون دعم، يلتقط الأشياء بكلتا يديه، ويستخدم الذراعين والساقين بشكلٍ صحيح، ويتدحرج في كلا الاتجاهين، ويقف على ساقيه طبعاً بمساعدتكِ)، فلا داعي للقلق.

لإغراء طفلك للحبو، ضعي الألعاب بعيداً عن متناول يده وانتظري إلى حين يحاول الوصول إليها. يتخلى بعض الأطفال الحبو ويتجهون مباشرةً إلى الوقوف، والمشي من خلال إسناد جسمهم إلى الأثاث، والمشي مع بعض المساعدة، وأخيراً يتمكنون من التنقل بمفردهم. يتجول الآخرون بشكلٍ طبيعي عن طريق التدحرج على الأرض أو حتى الحبو، وهذا ما يمكن أن يكون مختلفاً بين الأطفال.

 

نصيحة

إذا كان طفلك لا يجلس بدون دعم ولا يلتقط الألعاب بيديه... فاستشري طبيب الأطفال على الفور. قد يعاني بعض الأطفال من تأخير في تحقيق المهارات الحركية بسبب مشكلة عصبية أو تنموية يمكن معالجتها من خلال العلاج البدني أو المهني. في حالات أخرى، فإن تأخر النمو يرجع ببساطة إلى عدم وجود فرصة للحركة. الأطفال الذين يتمّ حجزهم كثيراً أو يتمّ وضعهم في المقاعد المخصصة لهم لديهم وقت أقل لممارسة استخدام أجسادهم. بمجرد أن يكون لديهم المزيد من "وقت البطن" على الأرض، فإنهم سوف يتمكنون من الحبو ومن تنمية قدراتهم الحركية، وبالتالي المشي.

 

لقراءة المزيد حول تربية الطفل إضغطوا على الروابط التالية:

كيف يمكن علاج السعال عند الأطفال؟

إذا كان طفلكم كثير الحركة...إليكم ما يجب ان تعرفوه!

6 حلول للتعامل مع الطفل كثير الحركة

‪ما رأيك ؟