إليكم ما يجب أن تعرفوه عن متلازمة راي عند الأطفال!

إليكم ما يجب أن تعرفوه عن متلازمة راي عند الأطفال!

يتعرّض الأطفال في مرحلة الطفولة للعديد من المشاكل الصحية والأمراض التي يمكن ان تثير قلق الاهل. ومن بين تلك المشاكل الصحية، والنادرة حتى، يمكن أن نذكر متلازمة راي، التي سوف نطلعكم على تفاصيلها خلال السطور القادمة.

 

متلازمة راي عند الأطفال

متلازمة راي هي حالة نادرة ولكنها خطيرة تسبب تورم في الكبد والدماغ. غالباً ما تصيب متلازمة راي الأطفال والمراهقين الذين يتعافون من عدوى فيروسية، وغالباً ما تكون الأنفلونزا أو جدري الماء. إن تناول الأسبرين لعلاج هذين النوعين من العدوى، يزيد بشكل كبير من خطر الإصابة بمتلازمة راي.

يمكن أن يسبب كلا من جدري الماء والأنفلونزا الصداع، لهذا السبب من المهم عدم استخدام الأسبرين لعلاج صداع الطفل. قد يعاني طفلكم من عدوى فيروسية غير مكتشفة ويكون عرضة لخطر الإصابة بمتلازمة راي.

 

أعراض متلازمة راي عند الأطفال

تظهر أعراض متلازمة راي بسرعة، وذلك في ظرف عدة ساعاتٍ فقط. عادةً ما يكون القيء هو العلامة الأولى لمتلازمة راي عند الأطفال، ويلي ذلك الخمول وحتى الوقوع أرضاً، والغيبوبة. كما ويمكن أن يعان الطفل سرعة التنفس، ومن الإسهال أيضاً.

 

علاج متلازمة راي عند الأطفال

عادة ما يتم علاج متلازمة راي في المستشفى. يمكن علاج الحالات الشديدة في وحدة العناية المركزة. سيقوم الطبيب بمراقبة ضغط دم الطفل، في حين قد يشمل العلاج ما يلي:

- السوائل الوريدية: يمكن إعطاء الجلوكوز ومحلول الإلكتروليت من خلال الوريد.

- مدرات البول: يمكن استخدام هذه الأدوية لتقليل الضغط داخل الجمجمة وزيادة فقدان السوائل من خلال التبول.

- أدوية لمنع النزيف: قد يتطلب النزيف الناتج عن تشوهات الكبد علاجاً بفيتامين K والبلازما والصفائح الدموية.

- بطانيات التبريد: هذا العلاج يساعد في الحفاظ على درجة حرارة الجسم الداخلية في مستوى آمن.

- إذا كان طفلكم يعاني من صعوبة في التنفس، فقد يحتاج إلى مساعدة من جهاز التنفس.

 

 

لقراءة المزيد حول صحة الطفل إضغطوا على الروابط التالية:

لمَ قد يُصاب الأطفال بنقص الكالسيوم؟

ما هي العلاقة التي تجمع بين التدخين السلبي والشخير عند الاطفال؟

5 نصائح غذائية أساسية للاطفال المصابين بالربو... لا تهمليها!

 

‪‪مقالات ذات صلة
‪‪إقرأ أيضاً
‪ما رأيك ؟
من انوثة