طرق بسيطة للعناية بطفلك بعد الختان

طرق بسيطة للعناية بطفلك بعد الختان

نسمع كثيراً عن ختان الأطفال، والذي غالباً ما ينتج عنه إنعكاسات سلبية تؤثر على صحة الطفل. لذا فهو يحتاج إلى الرعاية الصحية الدقيقة لتفادي هذه المشاكل. فما هي أفضل طرق العناية بالطفل بعد الختان؟ الإجابة في هذا الموضوع.

 

ما هو الختان؟

 

هو عملية التطهير التي يجريها الطبيب للمولود الذكر حيث يقوم بإزالة الجلدة التي تبدو ظاهرة على العضو الذكري، والتي تغطيه في بعض الحالات. وإزالتها تساعد في الوقاية من الكثير من الأمراض التي يمكن أن تصيب هذه المنطقة الحساسة من جسم الولد.

 

كيف تعتنين بطفلك بعد الختان؟

 

- النظافة الشخصية والفردية للطفل أمر ضروري في هذه الحالة، إذ لا يقوم الطبيب بإجراء تقطيب للمنطقة، بل يتركها حتى تشفى تلقائياً. لذا من المهم ان تنظفي المنطقة بشكل مستمر طيلة اليوم، لا سيما وأن بعض نقاط الدم قد تظهر على الحفاض.

 

- الماء الدافئ هو الحل الأمثل لتنظيف المنطقة، وابتعدي عن الماء البارد الذي يمكن أن يؤثر سلباً على المنطقة الحساسة لدى الطفل.

 

- أيضاً لا بد من ان تبدلي حفاض طفلك بشكل متواتر، فقد تشهد الساعات الأولى بعض النزيف، وتترافق لاحقاً ببعض نقاط الدم لمدة يومين. لذا من المهم تغيير الحفاض باستمرار، كما أن البول والبراز يمكن أن يسبب له الحريق والإلتهابات في حال لم تبدّلي الحفاض.

 

- هذا بالإضافة إلى ان الطبيب يصف لك بعض أنواع الأدوية التي يمكن أن تساعد في معالجة هذه المنطقة وحمايتها من الإلتهابات والحساسية، التي يمكن ان تنجم عن العديد من العوامل. 

 

اقرأوا المزيد عن عملية الختان على هذه الروابط:

 

الى أي مدى يمكن أن يؤثر الختان على حياتك الجنسيّة؟

الختان مهم لطفلكم... فاليكم التوقيت المناسب لاجرائه

دراسة عن الختان تناقض جميع الإعتقادات السابقة

‪ما رأيك ؟
من انوثة