كيف يمكن أن تشجعوا طفلكم على النطق؟

كيف يمكن أن تشجعوا طفلكم على النطق؟

يلعب الأهل دوراً حاسماً ومهماً في تطوّر لغة الطفل. وقد أظهرت دراسة لعلماء من جامعة هارفارد أن الأطفال الرضع الذين يقرأ أهلهم لهم القصص قبل النوم ويحدثونهم كثيراً أثناء الطفولة المبكرة لا يجدون أي صعوبة في النطق مقارنةً بأولئك الذين لا يخضعون لهذا النوع من الإهتمام. ولكن، ما هي أفضل الطرق التي تساعدكم على تشجيع طفلكم الرضيع على النطق؟

 

تحفيز الرضيع على النطق

الغناء

إن الغناء للطفل بشكلٍ متواصل، يمكن أن يساعده في التعوّد على المصطلحات ونطقها. فمثلاً، لا تتقيّدوا فقط بالأغنيات المعروفة والتي يمكن ان تجدوها فقط على الإنترنيت وعلى موقع يوتيوب، بل قوموا بتأليف كلماتٍ للأغاني وفقاً للمصطلحات التي تخطر على بالكم او وفقاً للمواقف اليومية.  في الواقع إلى الغناء يمكن أن يحفّز طفلكم الرضيع على النطق والتحدث بسهولة كبيرة.

 

التحدث إليه بشكلٍ مستمرّ

إن التحدث إلى الطفل الرضيع بإستمرار، وطرح الأسئلة عليه واطلاعه على كلّ ما تقومون به عند العناية به، يمكن أن يساعد أيضاً على تشجيعه على النطق. أي أنه من المهم أن تتحدثوا إلى طفلكم عندما تحاولون تغيير حفاضه، وأن تخبروه عن كلّ الخطوات التي تقومون بها، أو حتى خلال موعد الحمام. فهذا الأمر يمكن أن يجذب انتباهه، ليتعوّد عليه في وقتٍ لاحقٍ ويساعده على فهم الكلمات والنطق بها.

 

التلفزيون والأجهزة الإلكترونية الأخرى

توصي الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال ألا يشاهد الأطفال الذين تقل أعمارهم عن سنتين التلفزيون على الإطلاق، وألّا يشاهد الأطفال الأكبر سناً أكثر من ساعتين من البرامج يومياً. في حين أن بعض البرامج التعليمية يمكن أن تكون مفيدة للأطفال، والتي يمكن أن يستمع إليها خلال اليوم (من دون مشاهدتها إذا كان تحت سنّ الثانية من عمره) ويتعلّم بالتالي منها الأحرف والكلمات. كما انه من المفيد أن يستخدم الطفل الألعاب غير الإلكترونية الملونة والتي يمكن ان تحدث صوتاً أو تبعث ضوءاً عند لمسها، ما يساعده على النطق.

 

 

لقراءة المزيد حول صحة الرضيع إضغطوا على الروابط التالية:

الشرقة أثناء الرضاعة... لمَ تحدث؟ وكيف يُمكن تجنّبها؟

هل يسبب حليب الأم المغص للرضيع؟

كيف تتعاملون مع مشكلة الإمساك عند طفلكم المولود حديثاً؟

‪ما رأيك ؟