تقنيات ناجحة لتتحكّم الأمّ بغضبها بسبب تصرّفات أطفالها

تقنيات ناجحة لتتحكّم الأمّ بغضبها بسبب تصرّفات أطفالها

لقد مرت معظم الأمهات بلحظات غضب قلن خلالها جملا وكلمات سيئة، تمنين لاحقا لو لم تصدر مباشرة منهن أمام أطفالهن. فعندما ينتهي الطعام على الجدران أو تختفي الأحذية والأغراض بطريقة سحرية، من السهل جدا الرد بغضب. فاحذرن!

دور الام هو بمثابة عمل شاق، حتى لأفضل الأمهات اللواتي نسمع عنهن في المجتمع. ولكن هناك العديد من التقنيات الناجحة والايجابية التي يمكن اللجوء إليها لإدارة غضب الام الناشئ بسبب تصرفات الأطفال، سوف يذكر موقع صحتي أبرزها.

 

تقنيات إدارة غضب الام بسبب تصرفات الأطفال

تجدر الإشارة في البداية إلى أنه إذا كنت تواجهين أياما سيئة بشكل متكرر أو تشعرين بالقلق من أنك قد تؤذين طفلك جسديا، فهذا ليس بأمر طبيعي. يمكن أن يكون غضب الام وفقدان الأعصاب بشكل كامل علامة على مشاكل أخرى مثل الاكتئاب أو القلق، ومن الأفضل الاتصال بالطبيب المختص بحثا عن العلاج ومنعا لتفاقم المشكلة.

 

- قناعة بعدم الضرب

نحن نعلم أطفالنا دائما استخدام الكلمات عندما يشعرون بالضيق. فلماذا لا نتبعهم؟ هناك بدائل أخرى بخلاف استخدام اليدين للضرب. عندما يبدأ الأطفال نوبات الغضب، يكون الغضب هو الاستجابة الطبيعية. ولكن عندما يرى الطفل أن والدته أو والده لم يغضبا وبدلا من ذلك أوضحا له أن نوبة الغضب لن تؤدي إلى شيء. سيتبع الطريق نفسه في المستقبل مع مرور الوقت وتكرار التجربة نفسها.

 

- التحكم في المشاعر

الغضب عملية طبيعية للتنفيس عن شعور المرء، لكن من المهم أن نتعلم التحكم في عواطفنا ومشاعرنا. لا يجب اسقاط الغضب الشخصي على الأطفال، مثل يوم سيء في العمل أو مشكلة ما مع الأقارب أو أي شخص آخر. من المهم جدا فصل الحياة المنزلية عن الحياة العملية، ومعاملة طفلكم وفقا للظروف الراهنة بعيدا عن أي تأثير خارجي.

 

- المكان المناسب والوقت المناسب

هناك دائما وقت مناسب لكل شيء. فالصراخ أو معاقبة الطفل في مكان عام أو إهانة الأطفال أمام أصدقائهم ليس بحل جيد لأي شيء. يجب الصبر والمثابرة لتربية طفل سعيد. وفي حالات الغضب السريع، من الأفضل توجيه الغضب نحو شيء منتج قد يساعدكم على التركيز وعدم فقدان الهدوء.

 

- النفس العميق

ضغوط العمل والمواعيد النهائية والغضب هي أجزاء من حياتنا اليومية. الأطفال ليسوا على علم بذلك، ومن دون علمهم قد ينتهي بهم الأمر إلى تكوين وشار سلبية تجاه أهلهم. من الضرورة عدم التفاعل على الفور، بل يجب التفكير إذا كان الأمر يستحق الرد. فعند الهدوء، يمكنكم التعامل مع أي حالة بشكل أفضل.

 

لقراءة المزيد حول تربية الأطفال:

3 أخطاء عليكم تجنّبها عند تربية الأطفال!

4 نصائح مفيدة لتعلّمي طفلك الأخلاق الحميدة!

لتدليل أطفالكم مخاطر كبيرة... إحذروها!

‪ما رأيك ؟