هل يصبح الرجل في سن الأربعين عاطفياً؟

هل يصبح الرجل في سن الأربعين عاطفياً؟

إن الحب هو عبارة عن مجموعة كبيرة من العواطف التي يمكن أن تولد بين شريكين أو حبيبين ويمكن أن تتطوّر مع الوقت إلى أن تصبح عنصراً مهماً لعلاقةٍ ناجحة. ولكن، ومع التقدم في العمر، يسأل العديد من الأزواج حول حقيقة المشاعر التي تجمع بينهما وحول مشاعر الحب والعاطفة. من هنا، وإذا كنتِ تتساءلين حول شخصية الرجل الأربعيني من الحب وعاطفته، فمن المهم ان تتابعي قراءة السطور القادمة.

 

هل الرجل الاربعيني عاطفي؟

- في الواقع، وعندما يبلغ الرجل سن الأربعين، فقد يزداد عنده الشعور بالخوف والقلق إزاء التقدم في العمر. فهو يرغب في الحفاظ على شبابه وعلى جاذبيته إن كان على الصعيد العاطفي أو على الصعيد البدني في السرير، لهذا السبب يمكن أن يركز أكثر على مشاعره وعلى كيفية منح شريكته كلّ العاطفة والحب التي هي بحاجةٍ إليهما منه. من هنا، إن الرجل يريد أن يثبت على الدوام بأنه ما زال شاباً، وأن قادرٌ على خوض علاقة حميمة أو عاطفية ناجحة ومليئة بالعواطف ومشاعر الحب، على عكس السنوات السابقة من حياته التي كان يركز فيها فقط (ربما) على أدائه الجنسي والبدني في السرير.

- ففي عمر الأربعين أيضاً، قد يكون الرجل قد حقق قسماً لا بأس فيه من أحلامه المهنية والحياتية، ويصبح مستقراً مادياً أكثر، وهذا ما يجعل لديه متسعاً كبيراً من الوقت للتركيز على مشاعر الحب وعلى عواطفه. لذلك، قد تجد المرأة أن الرجل الاربعيني مستقراً مهنياً ومادياً، وهو يولي إهتماماً كبيراً لعلاقتهما العاطفية ويركز على التفاصيل أيضاً.

- كما ان الرجل في سنّ الأربعين يكون واثقاً أكثر من نفسه، فقد مرّ في حياته بالعديد من التجارب الناجحة والفاشلة وبات الآن يعلم ما هو الأهم بالنسبة له. فهو يعرف جيّداً ما يريد، وهو يبحث عن متنفساً لكلّ المشقات التي عانى منها من خلال العلاقة العاطفية.

 

لقراءة المزيد عن الصحة الجنسية عند الرجل إضغطوا على الروابط التالية: 

ما الحجم الطّبيعي للعضو الذكري؟

هل تعاني من كبر العضو التناسلي؟ إذاً هذا الموضوع يهمك!

ما الذي يحصل للعضو الذكري مع التقدّم في العمر؟

‪ما رأيك ؟