ما هي المتعة الجنسية؟ هذه المراحل ضرورية لتحقيقها

ما هي المتعة الجنسية؟ هذه المراحل ضرورية لتحقيقها

كريستال النوار

تختلف الحياة الجنسية في تفاصيلها والمشاعر التي ترافقها ما بين النساء والرجال، تبعاً لاختلاف الجنسين فسيولوجياً وبحسب الاستجابة الجنسية لكلّ جسم. وينطلق ذلك بدءاً من الإثارة والمحفزات الجنسية وصولاً إلى ممارسة العلاقة الحميمة وبلوغ النشوة. فما هي المتعة الجنسية؟ الجواب في هذا الموضوع من موقع صحتي.

 

المتعة الجنسية

تبدأ المتعة الجنسية مع بدء الشعور بالرغبة في ممارسة العلاقة الحميمة، وتشتمل على العواطف المشاعر والشعور بالسعادة أثناء المداعبة مع دخول التخيّلات على الخطّ ممّا يزيد من الإثارة التي تُعتبر من أساسيات المتعة.

فلا يمكن اختبار علاقة حميمة ممتعة من دون رغبة جنسية وإثارة جيّدة مع محفّزات لممارسة العلاقة الحميمة. وفي هذا الإطار، لا بدّ من الإشارة إلى أهمية المداعبة وضرورة التنويع فيها، لمحاربة الروتين والملل والتمتع بتجربة جنسية مثالية تصل المتعة فيها إلى أقصى درجة.

 

الرغبة الجنسية

تتركز أهمية الرغبة الجنسية على الشعور الذي تعطيه للزوجين والذي يقرّبهما من بعضهما البعض، لزيادة الحميمية ومشاركتها في ما بينهما من خلال المداعبة ثمّ الوصول إلى الإثارة الكافية قبل بلوغ النشوة والانتهاء من الممارسة الجنسية. فمن دون رغبة جنسية، يكون النشاط الجنسي عبارة عن روتين اعتاد الزوجان على تكراره، مما يفقد العلاقة الحميمة الإثارة والحماس.

 

المداعبة

تكمن أهمية المداعبة في العلاقة الحميمة، في المساحة التي تعطيها لكلا الزوجين من أجل التعبير عن نفسيهما ورغباتهما، والقيام بكلّ ما يريدانه من أجل إسعاد بعضهما البعض تعبيراً عن الحب والمشاعر التي يتشاركانها. وهناك عدة مناطق حساسة شائعة في جسم المرأة والرجل كما يمكن أن تكون هناك بعض المناطق الخاصة، التي يمكن مداعبتها عند الشريك لزيادة رغبته والإثارة لديه.

 

الإثارة

لا يمكن الشعور بالرغبة الجنسية والشروع فوراً إلى العملية الجنسية من دون المرور بمرحلة الإثارة التي تحصل بعد المداعبة أو كنتيجة لها. ويستعدّ الجسم في هذه المرحلة هرمونياً للعملية الجنسية ويحضّر لها، حيث تتمدد الأوعية الدموية ويزيد تدفق الدم إلى الأعضاء التناسلية مما يؤدي إلى الإفرازات وترطيب المهبل عند المرأة والانتصاب عند الرجل.

 

بالإضافة إلى ذلك، يمكن للمتعة أن تجد لها مكاناً أيضاً في العملية الجنسية مع بلوغ النشوة بعد الوصول إلى درجة كافية من الإثارة عند الشريكين. عندئذٍ يمكن الحديث عن علاقة حميمة ناجحة وسعيدة ومليئة بالمتعة.

 

اطرحوا اسئلتكم حول المشاكل الجنسية التي تعانون منها على أخصائيين في هذا المجال من خلال استشارة الكترونية تحصلون عليها عبر موقع www.sohatidoc.com

إليك المزيد من صحتي عن المتعة الجنسيّة عند المرأة: 

‪‪مقالات ذات صلة
‪‪إقرأ أيضاً
‪ما رأيك ؟