ما هي تأثيرات دوالي الخصيتين على الحمل والإنجاب؟

ما هي تأثيرات دوالي الخصيتين على الحمل والإنجاب؟

تكثر الأسئلة حول الأسباب العديدة التي من شأنها أن تؤدي إلى تأخر الحمل أو العقم والتي تكون مرتبطة بالصحة الإنجابية عند المرأة أو عند الرجل على حد سواء.

فبالإضافة إلى المشاكل التي قد تصيب الجهاز التناسلي الأنثوي، هناك أيضاً مشاكل يمكن أن يعاني منها الرجل، ومن أبرزها دوالي الخصيتين التي سنشرح لكم ما هي ونطلعكم على تأثيراتها بالنسبة إلى الإنجاب، فتابعونا في السطور التالية.


دوالي الخصيتين وأسبابها

يُعرض "كيس الصفن" بالكيس الجلدي الذي يحمل الخصيتين، وهو يحتوي على الأوردة والشرايين التي تحمل الدم إلى الغدد التناسلية، لذلك فإن الخلل الذي يمكن أن يصيب الأنسجة التي يتألف منها هذا الكيس يمكنه أن يؤدي إلى ظهور الدوالي في الخصيتين.

فهذه الدوالي هي عبارة عن توسّع غير طبيعي في الأوعية الدموية الموجودة في كيس الصفن وخلل في عملية ارتجاع الدم من الخصيتين إلى الجسم، مما يؤدي إلى تكدّس للدم حول الخصيتين وظهور الدوالي.

وهذه المشكلة شائعة عند الرجال إذ يمكن أن تصيب 15% منهم خاصة في المرحلة العمرية الممتدة من 15 إلى 25 عاماً، وهي في أكثر الأحيان تبدأ من الخصية اليسرى ويمكن أن تمتد إلى الجهتين.

علاقة دوالي الخصيتين بالإنجاب

عند الإصابة بدوالي الخصيتين، فإن الأوردة التي تتوسع بشكل غير طبيعي وتقع في أعلى الخصيتين، تقوم وظيفتها في الأساس على تبريد الدم الذي يدخل إلى الشريان المغذّي للخصيتين.

فدرجة الحرارة المطلوبة لإنتاج الحيوانات المنوية بكفاءة هي 34,5 درجة مئوية، لذلك فإذا وصل الدم بحرارته الطبيعية أي حرارة الجسم التي تبلغ 37 درجة مئوية، فإن ذلك من شأنه أن يؤثر سلباً على نوعية الحيوانات المنوية وحركتها وعددها، وهذه هي المشكلة التي تسببها دوالي الخصيتين.

إذاً وبالإضافة إلى الانزعاج والألم الذي قد يشعر به الرجل المصاب بدوالي الخصيتين عند الوقوف لفترات طويلة أو القيام بمجهود بدني قوي، تؤدي أيضاً هذه المشكلة إلى تأخير الحمل أو بالأحرى عدم القدرة على الإنجاب لحين علاجها بسبب تأثيرها السلبي على جودة الحيوانات المنوية.


المزيد حول خصوبة الرجل في ما يلي:

6 طرق صحّية لزيادة عدد الحيوانات المنوية!

3 عوامل تحدّد صحّة الحيوانات المنوية... اكتشفوها!

ما هو العدد الطبيعي للحيوانات المنوية عند الرجل؟

 

 

 

 

‪ما رأيك ؟
من انوثة