Sohati - تفادي الشعور بالتخمة في العيد

تفادي الشعور بالتخمة في العيد

كيف يُمكن تفادي الشعور بالتخمة في عيد الفطر؟

التخمة

يُعاني البعض من مشاكل في الجهاز الهضمي خلال شهر رمضان أو مع حلول عيد الفطر، خصوصاً بسبب النّظام الغذائي المُتّبع خلال هذه الفترة.

نستعرض في هذا الموضوع من موقع صحتي بعض النّصائح الهامّة التي تُساعد على تفادي الشّعور بالتّخمة في عيد الفطر.

 

تناول فطورٍ خفيف

يُنصح ببدء النّهار بتناول فطورٍ خفيف قد يكون عبارةً عن كوبٍ من الشاي أو القهوة أو العصير مع بسكويت خفيف أو كعك من دون الإفراط في الكمّية.

وهكذا تكون وجبة الفطور المُتناوَلة تتضمّن طعاماً يمدّ الجسم بالطاقة ويكسر روتين الصّيام الذي اعتاد عليه الجسم من دون أن يشهد نوعاً من الصّدمة وبالتالي الإصابة بالتّخمة وبعض المشاكل الصحّية الأخرى.

بعد فترةٍ مُحدّدة من الوقت، يُمكن تناول وجبة فطورٍ مُتكاملة، مع الحرص على أن تكون الوجبة خفيفةً وغير دسمة.

 

تأخير وجبة الغداء

لتفادي الشّعور بالتخمة في العيد بعد انقطاع الصيام، يُفضّل أن يكون النّظام الغذائيّ مُتشابهاً لِما كان عليه في رمضان. وفي هذا الإطار، يُمكن تعمّد تأخير الوجبة الأساسيّة قدر الإمكان لتُقارب وقت الإفطار.

ولكي لا تتفاجئ المعدة بالطّعام الدّسم، يُمكن البدء بتناول طبقٍ من السّلطة أو الحساء ثمّ الانتظار قليلاً قبل تناول الطّبق الرّئيس.

 

نوعيّة الطّعام المثاليّة على الغداء

لا بدّ من الحرص على أن تكون وجبة الغداء صحّة ومتوازنة للمعدة ومتوازنة، تحتوي على السّلطة والخضار المتنوّعة والبروتين مع كمّيةٍ أقلّ من النّشويّات والدّهون.

ولتجنّب الإصابة بالتّخمة، يُنصح بالاعتماد على الأطعمة المشويّة لأنّها قليلة الدّهون وخفيفة على المعدة.

 

اللجوء إلى وجبات "سناك" خفيفة

قد يشعر الجسم بالجوع ويطلب الطّعام خصوصاً مع تأخير وجبة الغداء، لذلك يُمكن اللجوء إلى تناول وجبات "سناك" خفيفة وصحّية لتمدّ الجسم بالطّاقة من دون الإصابة بالتّخمة.

 

تناول مشروباتٍ صحّية

يُمكن تناول المشروبات الصحّية على مدار اليوم لأنّها تُساعد على تهدئة المعدة ووقايتها من الاضطرابات الهضميّة التي قد تُصيبها وأبرزها التّخمة.

ومن المشروبات المُفيدة في هذا الإطار، نذكر اليانسون، النّعناع، الشاي بالنّعناع، الشاي الأخضر، عصير الليمون والزبادي بالفواكه.

 

ممارسة النّشاط البدني

يُنصح بممارسة رياضة المشي لنصف ساعةٍ يومياً أو ممارسة بعض التّمارين الخفيفة في المنزل؛ لأنّ النشاط البدني الخفيف يُساهم في انتظام حركة الأمعاء ويقي من التّخمة.

 

هذه النّصائح الـ 6 من شأنها أن تحمي الجسم من الإصابة بالتّخمة خلال عيد الفطر، على الرّغم من التغييرات الغذائيّة التي تطرأ على الجسم نتيجة اعتياده على نظامٍ مُعيّن خلال شهر رمضان.

 

اقرأوا المزيد عن هذا الموضوع من خلال موقع صحتي:

 

‪ما رأيك ؟