لعنايةٍ مثاليّة بالبشرة الورديّة... إتبعي هذه النّصائح

لعنايةٍ مثاليّة بالبشرة الورديّة... إتبعي هذه النّصائح

إنّ البشرة الورديّة تكون مُصابةً بمرضٍ جلديّ التهابي مُزمن، قد يؤدّي إلى ظهور البثور على الوجه بشكلٍ ملحوظ. ويُسبّب مرض الورديّة احمرار البشرة نتيجة إصابتها بإلتهابٍ وطفحٍ جلديّ لأسبابٍ عديدة؛ مثل المُناخ القاسي أو التعرّض لأشعّة الشمس بشكلٍ مفرط، بالإضافة إلى الإكثار من شرب الكحول وتناول الأطعمة الحارّة بكمّياتٍ كبيرة، والمُعاناة أيضاً من الضّغط النّفسي الحادّ.


نُسلّط الضوء في هذا الموضوع من موقع صحتي على كيفيّة العناية المثاليّة بالبشرة الورديّة.

 

غسل الوجه

يُنصح بغسل الوجه مرّتين في اليوم باستخدام مُنظّفٍ خاص، مع الحرص على شطف البشرة جيّداً بالماء الدافئ وتفادي تعريضها للماء الساخن أو البارد، ثمّ التأكّد من تجفيفها بمنشفةٍ قطنيّةٍ نظيفة. وننصحكِ في هذا المجال بالاعتماد على غسول BIOAGE Bio-Sensi Cleanser

 

تنظيف البشرة

قبل الشّروع بعمليّة تنظيف البشرة الورديّة، ينبغي الإنتباه الى تدليكها برفق باستخدام قطنةٍ ناعمةٍ مع عدم فركها أو استعمال أيّ من الأدوات القاسية؛ مثل الاسفنجة أو الفرشاة لأنّها قد تؤدّي إلى تهيّج البشرة وخصوصاً تلك المُصابة بالورديّة.

 

الحدّ من أعراض الورديّة

يجب أن تمرّ مسيرة العناية بالبشرة الورديّة، بمرحلة الحدّ من أعراض هذا المرض وتأثيره على البشرة.

وهذا يُمكن أن يُطبَّق عن طريق اختيار مُنتجات العناية بالبشرة ومُستحضرات التّجميل المُلائمة لها والتي لا تُسبّب تهيّجها وتكون خاليةً من الزّيوت والمواد العطريّة، التي تعمل على تحفيز سريان الدم بالأوردة الدقيقة بشكلٍ زائد عن الحدّ الطّبيعي، ما يُعزّز ظهور الاحمرار.

 

ترطيب البشرة باستمرار

يُنصح بالحفاظ على البشرة الورديّة رطبة للتّخفيف من احمرارها، وهذا يكون عن طريق اعتماد الكريمات والمُستحضرات الموصى بها للبشرة الورديّة، والتي يُمكن أن تُعيد بناء الحاجز الواقي الخاص بالبشرة لكي تكون قادرةً على مواجهة العوامل المؤثّرة سلباً عليها. ويمكن ان تعتمدي في هذا المجال على AVENE Antirougeurs Day Cream

 

استخدام كمّادات رطبة

من أجل تهدئة البشرة عند الإصابة بالورديّة، قد يكون من المُفيد استخدام كمّاداتٍ رطبةٍ على البشرة بشكلٍ يوميّ ومُنتظم، ما يُعزّز تضييق الأوردة الدقيقة ويحمي من انتشار الورديّة من خلال الحدّ من تهيّج البشرة.

 

تجنّب العادات المُحفّزة لتهيّج البشرة

هناك بعض العادات اليوميّة التي تُساهم في تحفيز التغيّرات الطارئة على الأوعية الدمويّة، فتُساعد على تهيّج البشرة وزيادة أعراض الورديّة.

في هذا الإطار، يُنصح بالتّخفيف من تناول القهوة والشاي والكحوليّات قدر الإمكان، بالإضافة إلى الإقلاع عن التّدخين لأنّ النيكوتين يتسبّب بتضييق الأوعية الدمويّة ما يؤدّي إلى انسداد الدم بها ويعمل على زيادة تمركزه بالأوردة الدقيقة.

 

قبل اتّباع أيّ من الإرشادات المذكورة، يُفضّل مُراجعة طبيبٍ مُتخصّصٍ بالأمراض الجلديّة واستشارته بشأن النّصائح الأنسب والأفضل للبشرة الورديّة. 

 

لقراءة المزيد حول طرق العناية بالبشرة إضغطوا على الروابط التالية:


 
 

‪ما رأيك ؟