3 أكاذيب من شأنها ان تنهي الزواج...فما هي؟

3 أكاذيب من شأنها ان تنهي الزواج...فما هي؟

من المعروف أن أساس أي علاقة زوجية صحية وناجحة هي الثقة، وبدونها من المستحيل الإستمرار ما يؤدي إلى الطلاق والإنفصال. حتى الأكاذيب البيضاء الصغيرة التي يتبادلها الزوجين يمكن أن تتراكم وتؤدي إلى الخوف من قول الحقيقة والإعتراف بالامور كما هي.

إذا كنت تحاول حماية مشاعر حبيبتك بالقول إنك تحب ملابسها، فلن يكون ذلك على الأرجح حلاً على المدى الطويل وهو ما سوف يدفعك إلى الكذب في أمور أخرى واكثر أهمية. فيما يلي 10 أكاذيب صغيرة يمكن أن تدمر حتى أقوى زواج، فتابعوا القراءة!

 

اكاذيب يمكن ان تنهي العلاقة الزوجية

 

الرغبة في إنجاب الاطفال

 

في فترة المواعدة والخطوبة، على كلّ طرفس أن يكون صريحًا وصادقًا حول ما إذا كان تريد أطفالًا. إذا كان احدكم لا يرغب بالإنجاب على الفور بعد الزواج أو يريد تأجيل الموضع قليلاً، فليس من الصحيح أن يقول عكس ذلك. فبعد الزواج سوف تتحوّل هذه الكذبة الخطيرة إلى مشكلة قد تؤدي إلى إنهاء العلاقة الزوجية!

 

الديون المالية

 

يجب ألا يكذب أحد الزوجين أبداً على الطرف الآخر حول الوضع المالي. إذا كان الزوج مديناً بالمال لأحد، فمن الضروري أن تعلم الزوجة ذلك لأنها قادرة على مساعدتك في الخروج من تلك المشكلة وتأمين المال الكافي لتغطيته ولو بالتقسيط. قد يكون الصدق في الأمور المالية أمرًا صعبًا في بعض الأحيان، ولكنه مهم جدًا ذلك لأن له تاثيراً كبيراً على العلاقة الزوجية.

 

الأمور المفضلة

 

لا يجب أن يكذب أحد الزوجين ويقول إنه يحب الأشياء التي يحبها الطرف الآخر إذا لم يحبها فعلاً. من الطبيعي بالنسبة للأفراد في العلاقات الجديدة أن يستسلموا للقيام بأنشطة لا يستمتعون بها، ولكن هذا الاستعداد يتلاشى بعد مرور وقتٍ على العلاقة. إذا كنتم من الأشخاص الذين يكرهون التخييم مثلاً، لكن الطرف الآخر يعشقه ، فلا يجب ان تخفي أبداً هذا الأمر خصوصاً بالكذب.

 

لقراءة المزيد عن العلاقة الزوجية إضغطوا على الروابط التالية:

 

4 حيل ذكية تشعل الحب بينكما من جديد!

4 طرق سهلة لتحقيق السعادة الزوجية

كيف تعزّزان الثقة في علاقتكما الزوجية؟

 

 

‪ما رأيك ؟
من انوثة