هذه الحقائق لم تعرفوها من قبل عن العقم!

هذه الحقائق لم تعرفوها من قبل عن العقم!

العقم هو مرض يصيب جهاز التكاثر لدى الانسان، وتشير المعطيات الى ان ما يتراوح بين الـ 10%-15% من الازواج، بين جيل 18-45 يصابون بالعقم. ويتم تصنيف الزوجين على انهما يعانيان من العقم، اذا لم ينجحا بتحقيق الحمل، وبعد سنة من الزواج بدون استخدام الوسائل الواقية للحمل. ومن المتوقع انه يمكن لمعظم الازواج ان يصلوا الى الحمل والانجاب، بعد استعمال العلاجات الحديثة والتكنولوجية المتوفرة اليوم.

 

أنواع العقم وطرق العلاج

 

من الناحية الطبية تتنوع أسباب العقم كثيرًا، وتنقسم حالات العقم إلى حالات عقم دائم، بدأت مع الرجل أو المرأة منذ البلوغ، لأسباب مختلفة، وحالات عقم ناشئ، وهو العقم الذي ينشأ مع الرجل أو المرأة بعد فترة بسبب مرض معين، أو تناول علاج معين، أو حدوث إصابة في الجسم تمنع سير عملية الإخصاب بالشكل الصحيح. 

 

وينقسم أيضاً العقم إلى عقم دائم، وعقم مؤقت. ولكل نوع من هذه الأنواع من العقم أسباب خاصة، وطريقة معينة في العلاج أيضًا، وللتعرف بشكل مفصل على حالات العقم يجب معرفة أسباب العقم أولاً. 

 

ولفهم طرق علاج العقم بشكل جيد، يجب أولاً التعرف بشكل مفصل على أسباب العقم، وذلك لإعطائك فكرة عن طريق العلاج الذي سوف تسلك فيه، يجب التعرف بشكل دقيق على سبب العقم، ولا يمكن استعمال أي علاج للعقم قبل معرفة السبب أولاً لكل حالة على حدة. 

 

وهناك حقائق كثيرة يجب معرفتها عن العقم ومن أهمها:

 

العقم ليس مشكلة مرتبطة بالمرأة

 

لا زال المرضى يستغربون عند سماعهم، أن العقم عند النساء 40% من الحالات المرضية لأن 40% أخرى من حالات العقم  مرتبطة بالذكور، أما المشاكل المشتركة للزوجين  فتحوز 20% من الحالات.

 

الزواج من الأقرباء له علاقة بالعقم

 

لكن احتمالات العقم عند المواليد الإناث أقل من المعتاد من احتياطي المبيض، في حين الذكور من الأزواج ذوي القربى يكون لديهم تشوهات بكروموسوم Y، ما يؤدي إلى تشوهات الحيوانات المنوية الوراثية. ونتيجة لذلك يكون الجيل الأول والجيل الثاني للأطفال من الأزواج ذوي القربى عرضة للعقم. اليوم، من خلال الاختبارات الجينية يمكن معالجة وهؤلاء المرضى.

 

أشعة الشمس أو فيتامين D والحمل

 

أحد العوامل التي تؤدي للعقم في منطقة الخليج هو نقص فيتامين D فنقصه يؤثر سلبًا على الأنسجة التناسلية بما في ذلك المبيض، بطانة الرحم والمشيمة. 20 دقيقة من التعرض اليومي لأشعة الشمس من الساعة التاسعة حتى العاشرة صباحاً لـ20٪ من الجسم فقط يمكن أن يساعد الجسم على محاربة نقص فيتامين D وحصول الحمل.

 

بعض الأغذية يمكن أن تعزز فرص الحمل!

 

لا يوجد دليل علمي يثبت تأثير بعض الأطعمة على زيادة الخصوبة، يمكن اتباع نظام غذائي صحي شامل يتضمن الحبوب الكاملة والبروتينات الخالية من الدهون، والفواكه والخضروات للتأثير بشكل إيجابي على صحتك وصحة الجنين.

 

انتظر لبضع سنوات قبل رؤية الطبيب

 

بعد شهرين من محاولة الإنجاب ينصح التحدث مع طبيبك حول الخصوبة. وهذا أمر مهم، خاصة إذا كنت وشريكك في سن 32 أو أكثر أو إذا كان لديك عدم انتظام الدورة الشهرية أو ظروف مثل متلازمة المبيض المتعدد الكيسات (PCOS) أو إذا كان الشريك الذكر لديه أسباب للاعتقاد بأنه قد يكون عدد الحيوانات المنوية منخفضًا لديه. في الواقع، من الأفضل أن يجري الأزواج اختبار الوراثية الناقل لاستبعاد أي إمكانية للأمراض التي تنتقل وراثيًا.

 

وسّعوا معلوماتكم حول العقم عبر موقع صحتي:

 

هل العقم مشكلة وراثية؟

العقم وعدم الخصوبة، علاجات متوفرة للزوجين

خرافات لا زلنا نصدقها عن العقم... ما هي؟

‪ما رأيك ؟