أنواع أمراض تنتقل عن طريق اللعاب

أنواع أمراض تنتقل عن طريق اللعاب

تفرز الغدد الموجودة تحت اللسان والفك اللعاب الذي يحتوي على مجموعة من المواد مثل البروتين، والأملاح، والماء الذي يساعد في ترطيب الفم والتخلّص من الميكروبات الموجودة به. ومن جهة أخرى يعتبر الفم من المناطق التي تتجمّع فيها عدد من الميكروبات الخطيرة، والتي يمكن أن تنتقل من شخص إلى شخص آخر عن طريق انتقال اللعاب من فم الشخص المصاب إلى فم الشخص السليم، أو بتناول قضمة من طعام شخص مصاب قد يكون لعابه قد علق على الطعام. فإذا كنتم تتساءلون عن أمراض تنتقل عن طريق اللعاب ستجدون الجواب في التالي.

 

كيف يمكن الحدّ من كثرة اللعاب خلال الحمل؟

 

- التهاب الكبد الفيروسي الّذي ينتمي إلى عائلة الفيروسات البيكورناويّة، وهو من أحد أكثر وأخطر الأمراض التي تنتقل عن طريق اللعاب، والّذي قد يسبّب الوفاة في الحالات التي لم يتم فيها تلقّي العلاج المناسب والفوري، وتصيب هذه الفيروسات الكبد بشكل خاص.

 

- مرض الإيدز الّذي ينتقل بسبب وجود خلل في الأغشية المبطّنة للفم، والّذي يعمل على تدمير جهاز المناعة بشكل فتّاك وكبير، وهذا المرض لم يتمّ حتى الآن التوصّل إلى علاج لمحاربة الفيروسات المسبّبة له.

 

ما هي اضطرابات البلع؟

 

- مرض الزهري، والّذي ينتقل عن طريق المناطق الجنسيّة ويسبّب أضراراً كبيرةً لدى الشخص المصاب في أماكن عديدة مثل: الفم، وفتحة الشرج، وبطانة الرحم، ويظهر على شكل تقرّحات في الفم، وبقع زهريّة اللون على اليدين.

 

- أمراض الجهاز التنفّسي، والّتي تصيب اللوزتين عن طريق الفيروسات والميكروبات الموجودة في اللعاب الملوّث مثل الرشح والإنفلونزا، وتنتقل بشكل سريع.

 

لا تهملي صحّة اسنانك هذا الشهر!

 

- مرض الهربس الّذي ينتقل من شخص إلى آخر بغض النظر عن عمره، وفيروسات هذا المرض تنتقل إلى العقد العصبيّة، ما يسبّب انتشاره. ويظهر هذا المرض على شكل تقرّحات في الفم، والتهابات في اللثة.

‪ما رأيك ؟
من انوثة