هل يصيب فيروس كورونا المستجدّ الرجال أكثر من النساء؟

هل يصيب فيروس كورونا المستجدّ الرجال أكثر من النساء؟

 

لقد نشر الفيروس التاجي المعروف باسم COVID-19 أو فروس كورونا المستجدّ، الذي نشأ في الصين، الخوف والقلق في جميع أنحاء العالم. ولكن في حين أن الفيروس الجديد لم يطال إلى حدّ ما الأطفال، يبدو أنه يشكل تهديداً خاصاً للبالغين في منتصف العمر وكبار السن، وخاصةً الرجال. فقد نشر فريق في كلية الطب بجامعة شنغهاي جياوتونغ تقريراً عن 99 مريضاً مصاباً بفيروس كورونا المستجدّ، تم إدخالهم إلى مستشفى جينينتان ووهان بين 1 يناير و20 يناير 2020. ووجدوا أن عدد الرجال يفوق عدد النساء بكثير. وفي دراسةٍ أخرى تمّ إجراؤها من قبل علماء من NYU Grossman School of Medicine في نيويورك، أجريت على أكثر من 4000 مريضاً في 19 مستشفى في مستشفيات المدينة أن 62 % كانوا من الذكور. فما هو السبب؟

 

لماذا الرجل اكثر عرضة للاصابة بفيروس كورونا

التدخين و ACE2

أحد الأسباب المحتملة التي توصلت لها الدراسات التي ذكرناها سابقاً، هو عامل التدخين. في الصين، يدخن أكثر من نصف الرجال ولكن 5 % فقط من النساء يدخنّ. يبدو أن دخان التبغ يتسبب في إنتاج خلايا كثيرة في الرئة من بروتين سطحي يسمى ACE2، والذي يستغله الفيروس لإصابة الخلايا. قد يعني هذا أن التدخين يجعل الخلايا أكثر عرضة للفيروس.

 

الاختلافات المناعية

وفقاً لعلماء من جامعة أكسفورد، إن النساء قد يكون لديهن بشكل طبيعي دفاعات مناعية أقوى. ويتابع العلماء، أن هناك اختلافات كبيرة في جهاز المناعة بين الذكور والإناث، ولها تأثير كبير على نتائج مجموعة واسعة من الأمراض المعدية. وهناك أيضاً بعض الأدلة على أن الهرمونات الجنسية الأنثوية مثل الأستروجين والبروجسترون تعزز جهاز المناعة، وهذا ما كان مؤكداً مع الفيروسات التاجية السابقة.

 

النظافة الشخصية

الاحتمال الآخر هو أن النساء يعطين أهمية كبيرة في ما يرتبط بالنظافة الشخصية والإلتزام بتدابير الوقاية، وفقاً لدراسةٍ أجراها علماء من جامعة جونز هوبكنز. وقد توصلوا إلى أن نسبة كبيرة من الرجال كانوا أقل إلتزاماً بتدابير الوقاية من الفيروس الأساسية مثل غسل اليدين وتعقيمها باستمرار. وتأكيداً على هذا الامر، وجدت دراسة أجراها علماء من Beijing Hospital الصينية، أن الرجال الذين يعانون من covid-19 في المستشفى كانوا أكثر عرضة لحمل فيروسات أخرى، بما في ذلك البكتيريا على أنواعها، ومن المحتمل أن يزيد هذا من شدة أعراض فيروس كورونا المستجدّ.

 

نصيحة: من المهم أن يلتزم الرجال والنساء على حدّ السواء بتدابير الوقاية من فيروس كورونا المستجدّ كغسل اليدين جيّداً، الالتزام بالعزل المنزلي، والحفاظ على المسافة الآمنة مع الآخرين.

 

يمكنكم حجز موعد لاستشارة طبيّة اونلاين مع أطباء أخصائيين لطرح كلّ أسئلتكم حول فيروس كورونا عبر موقع  www.sohatidoc.com، واستخدموا الرمز الترويجيّ corona للحصول على استشارة مجانية.

لقراءة المزيد عن فيروس كورونا اضغطوا على الروابط التالية:

هل يمكن أن تقتل أشعة الشمس فيروس كورونا؟

هل يمكن أن ينتقل فيروس كورونا المستجدّ خلال فترة الاحتضان؟

هل فعلاً يؤثر فيروس كورونا المستجدّ على الجهاز الهضمي؟

‪ما رأيك ؟