إذا احترقت بشرتك من الشمع عالجيها باتباع هذه الخطوات

إذا احترقت بشرتك من الشمع عالجيها باتباع هذه الخطوات

إزالة الشعر بتقنية الشمع تمنحك نتائج جيدة جداً بالنسبة إلى التقنيات المؤقتة للتخلص من الشعر الزائد، ولكن هذه التقنية من الممكن أن تتسبب بالحروق في الجلد، وهذه الحروق يمكنها أن تسبب الكثير من الألم. فما هي الطرق التي يتم من خلالها علاج حروق الجلد التي يسببها الشمع؟


علاج حروق البشرة الناتجة عن الشمع

إذا تعرّضت إلى حروق بسبب استخدام الشمع الذائب لإزالة الشعر والوبر الزائد، إليك الخطوات التي يجب اتباعها لعلاج البشرة:

- المرحلة الأولى هي تنظيف البشرة وإزالة الشمع عنها وذلك يكون بواسطة الزيت المخصص لهذا الغرض.

- بعد ذلك يأتي التبريد، أي أن يتم وضع المكان الذي تعرض إلى الحرق في المياه الباردة لمدة 20 دقيقة تقريباً، وإذا كانت هذه العملية صعبة من الممكن تبليل فوطة قطنية بالمياه الباردة ووضعها على البشرة التي تعرضت للحرق، أو وضع كمادات أو أكياس الثلج على المكان لعشرين دقيقة.

- إذا كان هناك بعض الشمع الذي ما زال على البشرة، يمكنك نزعه بعد النقع بالماء، ولكن غذا لاحظت أن الجلد يتقشر مع هذه العملية، توقّفي حالاً عن القيام بها، كما ولا تنتزعي الشمع إذا لاحظت وجود فقاعة في الجلد تحته.

- انظري إلى مكان الحرق، إذا كان صغيراً ولم تري أي دماء أو بشرة سوداء اللون أو أي جرح فيها، فعلى الأرجح يمكن علاجه في المنزل بواسطة المراهم التي يتم استخدامها لعلاج الحروق، أو من خلال هلام الصبّار أو الألوفيرا، أو زيت الفيتامين E. أما إذا شعرت أن الموضوع خارج عن السيطرة، في هذه الحالة يجب علي التوجه إلى الطبيب لتلقي العلاج.

- من المهم أن تعرفي أن حروق الجلد هي من الحالات التي قد تصاب بالالتهابات إذا لم يتم الاهتمام بها جيداً، لذلك من المهم عدم تعريض المساحة المحروقة إلى التلوّث أو إلى أي نوع من العدوى حتى شفائه كلياً.

إقرئي المزيد حول طرق العناية بالبشرة:

البشرة الجافة المتقشّرة... كيف يمكن الاعتناء بها؟

هكذا تحافظين على إشراقة بشرتك ولونها الفاتح

كيف تنقذين بشرتك من الحبوب؟

‪ما رأيك ؟