ايّ وضعية نومٍ هي الصحيحة خلال الحمل؟

ايّ وضعية نومٍ هي الصحيحة خلال الحمل؟

قد يبدو الحصول على ليلة نوم جيدة أثناء الحمل شبه مستحيل. مع تقدم الحمل، سيكبر بطنكِ، وستزداد قوة ركلات طفلكِ، وستشعرين بأن عليكِ التبول كل 20 دقيقة. الّا ان هناك بعض الارشادات التي يمكن ان تلتزمي بها لتحصلي على ساعات نومٍ صحية ومفيدة.

 

كيف يكون النوم الصحيح للحامل؟

في الواقع، ان افضل وضعية للنوم الصحيح خلال الحمل هي النوم على كلا الجانبين. خلال الثلث الثاني والثالث من الحمل، يعد النوم على كلا الجانبين - ويفضل الجانب الأيسر، إن أمكن - مثالياً لك ولطفلك. يسمح هذه الوضعية بأقصى تدفق للدم والمواد الغذائية إلى المشيمة (مما يعني ضغطاً أقل على الوريد الأجوف) ويعزز وظائف الكلى، مما يعني التخلص بشكل أفضل من الفضلات وتقليل التورم في القدمين والكاحلين واليدين.

وفي المقابل يوصي الخبراء النساء الحوامل بتجنب النوم على ظهورهن خلال الثلث الثاني والثالث من الحمل. إن وضعية نوم الظهر تضع الوزن الكامل للرحم المتنامي والطفل على ظهرك، والأمعاء والوريد الأجوف وهو الوريد الرئيسي الذي ينقل الدم إلى القلب من الجزء السفلي من الجسم. يمكن أن يؤدي هذا الضغط إلى تفاقم آلام الظهر والبواسير وجعل عملية الهضم أقل كفاءة، وتتداخل مع الدورة الدموية، وربما تسبب انخفاض ضغط الدم (انخفاض ضغط الدم) ، مما قد يجعلك تشعرين بالدوار.

 

نصائح للنوم الصحيح للحامل

فيما يلي بعض النصائح للتعامل مع مشاكل النوم أثناء الحمل والحصول على نوم مريح في عند النوم على الجانبين:

- استخدمي الكثير من الوسائد: حاولي وضع إحدى رجليك فوق الأخرى ووضع وسادة بينها وبين وسادة أخرى خلف ظهرك - أو أي تركيبة أخرى تساعدك على النوم.

- احصلي على وسادة خاصة: لمزيد من الدعم، جربي استخدام وسادة على شكل إسفين أو وسادة حمل لكامل الجسم.

تذكري أنه من الطبيعي ألّا تشعري بالراحة لبضع ليالٍ أو حتى بضعة أسابيع خلال الحمل. من المرجح أن يتكيف جسمك مع الوضع الجديد مع الوقت.

 

لقراءة المزيد عن الحمل إضغطوا على الروابط التالية:

كيف تتغيّر حالتك النفسية في الثلث الثالث من الحمل؟

هل تعانين من آلام الاسنان في الشهر الثامن من الحمل؟ إليكِ الأسباب!

السعال خلال الحمل... هل هو خطير؟ وكيف يُعالَج؟

‪ما رأيك ؟
من انوثة